الذهب بعد القراءة القوية لمؤشر أسعار المستهلكين

اجتذبت أسعار الذهب عمليات بيع جديدة بالقرب من منطقة 1732 دولارًا أمريكيًا خلال جلسة أمريكا المبكرة وتحولت هبوطيًا لليوم الثالث على التوالي اليوم الأربعاء.

وجاءت أحدث حركة هبوط بعد صدور أرقام تضخم المستهلك الأمريكي الأكثر سخونة من المتوقع وسحب الذهب إلى أدنى مستوى له منذ أغسطس 2021 حول منطقة 1710 و1705 دولار.

يتجاهل سعر الذهب التضخم المرتفع باستمرار:

فشل الذهب الذي يُعتبر عادةً تحوطًا ضد ارتفاع التضخم في إثارة إعجاب المضاربين على الارتفاع بعد أن أظهرت البيانات الصادرة من الولايات المتحدة أن مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي قد تسارع إلى أعلى مستوى جديد في أربعة عقود في يونيو.

وفي الواقع تسارع المقياس إلى 9.1٪ على أساس سنوي من 8.6٪ في مايو وارتفع 1.3٪ على أساس شهري متجاوزًا التوقعات. وفي الوقت نفسه بلغ معدل التضخم الأساسي الذي يستثني أسعار المواد الغذائية والطاقة 0.7٪ شهريًا في يونيو وانخفض إلى 5.9٪ على أساس سنوي متجاوزًا مرة أخرى تقديرات الإجماع.

اقرأ المزيد: الذهب قبيل تقرير الوظائف غير الزراعية الأمريكي

وعلى خلفية محضر اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق المفتوحة الذي لم يكن مفاجئًا والذي صدر الأسبوع الماضي أعاد تقرير مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي الذي جاء أقوى من المتوقع تأكيد الرهانات على قيام مجلس الاحتياطي الفيدرالي برفع أسعار الفائدة بشكل أكبر.

وتقوم الأسواق بتسعير ما يقرب من 80٪ من فرص زيادة معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في 27 يوليو وتصل الاحتمالات الضمنية البالغة 100 نقطة أساس إلى 35٪ الآن.

ووقد أدى هذا بدوره إلى ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية بشكل حاد وكان يُنظر إليه على أنه عامل رئيسي مارس ضغطًا هبوطيًا شديدًا على الذهب غير المرتفع.

وساعدت احتمالات تشديد السياسة النقدية بشكل أسرع من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي الدولار الأمريكي على عكس خسائره المتواضعة خلال اليوم والوصول إلى أعلى مستوى جديد في عقدين من الزمن.

وقد ساهم ذلك أيضًا في دفع التدفقات بعيدًا عن الذهب المقوم بالدولار فإن موجة جديدة من تجارة النفور من المخاطرة العالمية قد تقدم بعض الدعم للذهب كملاذ آمن وسط مخاوف متزايدة من الركود.

مخاوف الركود يمكن أن تحد من الخسائر:

لا يزال المستثمرون قلقين من أن اتخاذ خطوة أكثر عدوانية من قبل البنوك المركزية الكبرى للحد من التضخم والحرب الروسية الأوكرانية الجارية وتفشي فيروس كورونا الجديد وسيشكل تحديات للانتعاش الاقتصادي العالمي.

وقد أدى ذلك إلى عمليات بيع ممتدة عبر أسواق الأسهم العالمية ويميل إلى الاستفادة من الأصول التقليدية الآمنة بما في ذلك الذهب.

Avatar of رانيا جول

رانيا جول الدولة : الاردن خبرة 10 سنوات في التحليل الفني والتقني لاسواق الفوركس والاسهم ولدي الخبرة لكتابة تقارير يومية لجميع الاسهم والعملات والمعادن والنفط والعملات وتغطية أهم الأخبار وأفضل التحليلات للأسواق ، بدأت العمل في شركات الوساطة من عام 2006 الى 2013 ، وانا الان اشارك اخوتي في بناء هذا العمل المتميز والصرح التعليمي الرائد التداول بسهولة وجعله من الرواد في مجال الفوركس وسوق المال و الاعمال العربية ، من أهم أدواتي بالتحليل تحليل الموجات ، تحليل حركة السوق بناء على الأخبار ، التحليل الفني والتقني وما وراء التحليل وبعض المؤشرات الفنية .

[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]