fbpx

تراجع سعر البيتكوين بسبب الخوف من افلاس شركات كبرى

تذبذب سعر البيتكوين مقابل الدولار اليوم الإثنين حول قاعه الأسبوعي وتزامن ذلك مع انخفاض العملات الرقمية الأخرى بحدة وذلك بسبب تفاقم تداعيات انهيار منصة اف تي اكس FTX على الأسواق مما أثار الذعر بين مستثمري الأصول الرقمية والشركات والمنصات الأخرى في المجال.

ومنذ السادس من نوفمبر الحالي حين قال الرئيس التنفيذي لبينانس تشانغبينغ تشاو إن بورصة شركة بينانس ستعمل على تصفية جميع رموز FTT المميزة الخاصة بشركة اف تي اكس فقدت أسهم المنصات والشركات والأسواق الخاصة بالعملات الرقمية أكثر من 260 مليار دولار من قيمتها الإجمالية وبقي سعر البيتكوين مقابل الدولار ينجرف نحو الانهيار حسب ما نُشر في مجلة سي إن بي سي الأمريكية.

كما وتناقضت توقعات سعر البيتكوين اليوم حيث تم تداوله بالقرب من مستوى 13589 دولار منخفضاً بنسبة 3.6% حسبما ورد في بيانات كوين ديسك ويكون سعر البيتكوين 2022 قد فقد 30000 دولار من قيمته خلال العام.

ومن الجدير بالذكر أن سعر الاثريوم أيضاً قد تراجع بحدة وهو ثاني كبرى العملات الرقمية على مستوى العالم فقد حوالي 7% من قيمته ليتداول حالياً عند 1113 دولار.

وفي محاولة لشركة اف تي اكس للنهوض قال الرئيس التنفيذي الجديد للشركة جون راي السبت الماضي أن شركته تسعى حالياً لبيع أو إعادة تنظيم هيكلة الشركة كإمبراطورية عريقة في مجال العملات الرقمية.

توقعات سعر البتكوين مقابل الدولار :

يتعرض مستثمرو العملات الرقمية للخسائر الفادحة بسبب الانهيارات المتتالية التي عصفت بأسواق الأصول الرقمية خلال 2022 مما تسبب في تفاقم الأضرار الواقعة على المستثمرين ومالكي العملات الرقمية . ففي بداية العام انهارت عملة تيرا وهي العملة المستقرة المعروفة بأنها آمنه من ناحية حسابية وساهم هذا الانهيار في سقوط صندوق التحوط المعروف باسم Three Capital إلى الهاوية.

وفي الوقت الحالي يُسيطر انهيار اف تي اكس الذي استنزف ما يقارب 477 مليون دولار من الأصول الرقمية خلال عملية اختراق احتيالي مشكوك فيه وفقاً لبيانات بلوكشاين ايليبتيك .

كما ورد اعتراف من اف تي اكس بإتمام معاملات غير قانونية ومخالفة لقوانين الشركة الداخلية لكنها لم تعطي أية تفاصيل أخرى حول مقدار الأصول أو الأموال التي تم نقلها خلال هذه المعاملات في حين قالت شركة شاين اناليسيز أمس الأحد أن الأموال التي تمت سرقتها تتحرك ويتم تداولها.

وقد كشف تقرير لفوربس مؤخراً أن أسواق العملات الرقمية وسعر البيتكوين مقابل الدولار يمر بمشكلات كبيرة جداً وأن هناك احتمال كبير بوقوع زلزال بقيمة 10 مليار دولار في الأسواق مما قد يتسبب في فوضى عارمة على سعر البيتكوين والاثيريوم وباقي العملات الرقمية الرئيسية الأخرى وتزامن هذا مع تحذير بنك جي بي مورغان من أن الانهيار في الأسعار قد بدأ فعلياً.

ومما يزيد حالة الذعر والخوف في أسواق العملات الرقمية وتوقعات سعر البيتكوين اليوم أن مجموعة شركات الأصول الرقمية العملاقة DCG التي تبلغ قيمتها السوقية 10 مليارات دولار تواجه فعلياً مشكلة كبيره مع أكبر المساهمين بها وهي جينسيس .

 توقعات سعر البيتكوين اليوم بعد تعسر شركات كبري

قامت شركة جينسيس العملاقة في مجال إقراض العملات الرقمية وهي جزء قوي من كيان DCG وهو إمبراطورية عظمى في عالم الأصول الرقمية بمنع وحجب عمليات السحب على منصاتها الخاصة وقالت إن هذا يعود لانهيار كيان اف تي اكس المفاجئ ولم تذكر أي أسباب أخرى لقيامها بإيقاف عمليات السحب لعملائها.

لكن قبل أن تقوم الشركة بتعليق سحب الأموال أمام عملائها طلبت الشركة قرض طارئ بما يقارب مليار دولار من المستثمرين حسبما أفادت مجلة وول ستريت نقلا عن وثائق لجمع الأموال مسربة وصف فيها المسؤولون ما تمر به جينسيس بأزمة السيولة التي تعود لوجود بعض الأصول غير السائلة في ميزانيتها العمومية.

ويُسبب وضع شركة جينسيس الحالي إثارة للذعر والخوف داخل مجتمعات الأصول الرقمية خاصة سعر البيتكوين 2022 فهناك توقعات من المشككين في عالم العملات الرقمية أن هذا هو حجر الأساس التالي الذي سينهار خاصة مع انتشار الشكوك حول مستقبل منصة تداول العملات الرقمية GEMINI وشركة جالاكسي للخدمات المالية المقدمة من خلال العملات الرقمية مما أثر في توقعات سعر البيتكوين اليوم.

وفي الختام لابد لنا من ذكر قول أستاذ الاقتصاد العالمي نورييل روبيني من جامعة نيويورك والمعروف على تويتر باسم دكتور دوم والذي غرد قائلاً:  جميعها حالياً في أزمة كبيرة وربما تنهار، ففي هذا المجال “ويقصد مجال العملات الرقمية” كل ما ارتفع إلى القمر سيسقط الآن على الأرض بلا رحمة.

Avatar of رانيا جول

رانيا جول الدولة : الاردن خبرة 10 سنوات في التحليل الفني والتقني لاسواق الفوركس والاسهم ولدي الخبرة لكتابة تقارير يومية لجميع الاسهم والعملات والمعادن والنفط والعملات وتغطية أهم الأخبار وأفضل التحليلات للأسواق ، بدأت العمل في شركات الوساطة من عام 2006 الى 2013 ، وانا الان اشارك اخوتي في بناء هذا العمل المتميز والصرح التعليمي الرائد التداول بسهولة وجعله من الرواد في مجال الفوركس وسوق المال و الاعمال العربية ، من أهم أدواتي بالتحليل تحليل الموجات ، تحليل حركة السوق بناء على الأخبار ، التحليل الفني والتقني وما وراء التحليل وبعض المؤشرات الفنية .