البيتكوين

البيتكوين عام 2018 لم يكن عاماً سهلاً له ، حيث تم انسحاب ما يزيد عن 480 مليار دولار من القيمة السوقية بالكامل ، وفقًا لبيانات من موقع Coinmarketcap.

بعد أن سجل البيتكوين ارتفاعًا قياسيًا في عام 2017 ، انخفض سعر البيتكوين بالتدريج ، والذي يعتبر أكبر عملة مسيطرة في سوق الكريبتو في العالم من حيث القيمة السوقية ليتم تداوله اليوم بسعر 3،550 دولار.

وقال جيف شوماخر مؤسس شركة بي سي جي ديجيتال في مقابلة أجرتها قناة cnbc في دافوس بسويسرا  إن سعر البيتكوين قد ينخفض إلى الصفر.

أعتقد أنها ستذهب إلى الصفر و أعتقد أنها تكنولوجيا رائعة لكنني لا أعتقد أنها عملة.

         جيف شوماخر خلال جلسة استضافتها cnbc

جيف هو مستثمر كبير في الشركات التي تركز على تكنولوجيا بلوك تشين وخلال المناقشة ، قال جلين هتشينز ، إن دور البيتكوين في المستقبل قد يركز على أن يكون مخزنًا للقيمة أكثر من إستخدامة كعملة فعلية.

جلين هاتشينز رجل أعمال ومستثمر أمريكي وهو مستثمر في الأسهم الخاصة ويركز على قطاع التكنولوجيا والمؤسس المشارك لشركة سيلفر ليك بارتنرز ، وهي شركة أسهم خاصة بقيمة 39 مليار دولار.

وقال هوتشينز ربما يكون دور البيتكوين في النظام الحالي  هو إعادة قيمتة السعرية إلى أعلى، بينما لديك عملات رقمية اخري تحتوي على حالات استخدام أفضل لا تستخدم في الوقت الحالي.

ناقش الأعضاء الآخرون بما فيهم الرئيس التنفيذي لشركة الريبل وجلين هوتشينز عن مستقبل تكنولوجيا بلوك تشين.

اتفق الجميع على أن قيمة العملات الرقمية ستكون فائدتها من مدى فائدة البروتوكول الدولي الأساسي.

وأن بلوك تشين لا مركزي ، لا يملكه أي فرد ، تتم المحافظة عليها بواسطة شبكة من الأشخاص الذين يقومون بتشغيل أجهزة الكمبيوتر المتخصصة لحل مشكلات التشفير المعقدة.

لكن البيتكوين لديه العديد من القضايا بما في ذلك أوقات المعاملات بطيئة بتكلفة عالية.

وقال شوماخر إن الصناعة تحاول الآن خلق “أنظمة لامركزية مفتوحة” ستكون هذه في الأساس بروتوكولات الجيل التالي أو البنية التحتية التي تمكن للشركات العمل عليها ، على غرار الحوسبة السحابية اليوم ويجري حاليا تطوير الجيل القادم من تكنولوجيا بلوك تشين.

و أن اعتماد البلوكات يحدث بسرعة في مجال المدفوعات ، خاصة في آسيا.

والعديد من البلدان النامية ، حيث لا تحتاج حتى إلى بطاقات ائتمان ، لا توجد بنية تحتية معينة ، فمن الأسهل رؤية نوع من الدفعات الممكّنة بواسطة بلوك تشين وسوف نرى المزيد من الإجراءات في آسيا أكثر من الولايات المتحدة وأوروبا.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الريبل إنه يتوقع نمواً لتكنولوجيا بلوك تشين  في النهاية  لن يتحدث المستهلكون عن استخدام بلوك تشين، سوف يهتمون فقط بكيفية استخدامها.

فعندما ترسل رسالة بريد إلكتروني اليوم ، لا تفكر في التقنية الأساسية التي تستخدمها لذا يمكنك سماعنا نتحدث عن ما هو البروتوكول ، ما هو الرمز ، ما هي الحلول التقنية ، عدد المعاملات في الثانية ، ولكن في النهاية ما الذي يحدث “إنك ستفعل شيئًا ذا قيمة ،ولن تكون مهتمًا بماهية التكنولوجيا الأساسية”.