أرامكو السعودية تعترف بهجوم القراصنة وقد طلبوا 50 مليون دولار

أكدت أرامكو السعودية أن ملفات الشركة قد انتهت صلاحيتها بعد أن قيل إن قراصنة طلبوا فدية قدرها 50 مليون دولار من الشركة المنتجة للنفط. وقال متحدث باسم شركة النفط السعودية “علمت أرامكو مؤخرا بالنشر غير المباشر لبيانات الشركة التي يحتفظ بها متعاقدون خارجيون.” “نؤكد أن تسرب البيانات لا يرجع إلى مشكلة في أنظمتنا، ولا يؤثر على عملياتنا وتستمر الشركة في الحفاظ على الأمن السيبراني المستقر.”

أرامكو السعودية والبيانات المسروقة

يأتي البيان بعد أن قام أحد المتسللين بتحميل منشور على شبكة الإنترنت المظلمة يزعم أنه سرق 1 تيرابايت من بيانات أرامكو، وفقًا لما نشرته صحيفة Financial Times في 23 يونيو / حزيران. قال المتسلل إنه تلقى معلومات حول موقع المصافي، وكذلك ملفات كشوف المرتبات وبيانات سرية للعملاء والموظفين.

أرامكو السعوديةفي منشور آخر، عرض الجاني حذف البيانات إذا دفعت شركة أرامكو 50 مليون دولار في العملة المشفرة Monero، والتي يصعب تتبعها بشكل خاص، يوفر المنشور أيضًا فرصة للمشترين المحتملين للوصول إلى البيانات مقابل حوالي 5 ملايين دولار.

أرامكو السعودية لديها القدرة على استخراج أكثر من برميل واحد من كل 10 براميل من النفط الخام في السوق العالمية، وأي تهديدات لأمنها أو منشآتها يتم مراقبتها عن كثب من قبل تجار النفط والسياسيين.

 

ولم يتضح من يقف وراء حادثة أرامكو، لاحظ محللو الإنترنت أن الهجوم لا يبدو أنه جزء من حملة فدية يستخدم فيها المتسللون برامج ضارة لاسترداد بيانات المستخدم أو أنظمة الكمبيوتر وإصدارها فقط بعد دفع الفدية. ولا يدعي المخترق أنه جزء من أي مجموعة برامج ران ومواري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هل انت متحمس؟ تداول أكثر الأصول المالية انتشارًا في العالم

+ تداول الفوركس مع وسيط متعدد التنظيمات
+ تداول الذهب ، الفضة ، النفط ، الاسهم
+ أكثر من 300 منتج
+ سبريد من 0.2 نقاط
+ منذ عام 1977