الذهب في تحدي وسط معنويات السوق المختلطة

ينخفض ​​سعر الذهب لليوم للثاني على التوالي على الرغم من التحول إلى الحالة المزاجية الإيجابية في السوق وسط تزايد الرهانات على أن تشديد بنك الاحتياطي الفيدرالي قد يحفز الركود ويتم تداول الذهب حاليا عند 1844.05 دولارًا للأونصة.

كما أن الأسهم العالمية تسجل مكاسب مما يدل على معنويات المستثمرين المختلطة فالدولار يرتفع على الرغم من أنه لم يكن قادرًا على التأثير على الذهب غير المرتفع والذي يستفيد من انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية لـ 10 سنوات بانخفاض ثماني نقاط أساسية وعاد إلى ما دون مستوى 3٪ ويجلس عند 2.965 ٪.

اقرأ المزيد: الذهب وسط تشديد نقدي عنيف دولياً

وعلى الرغم من تداول الأسهم في المنطقة الخضراء يجب على المستثمرين توخي الحذر بشأن قيود الصين التي لا تتهاون مع فايروس كرونا جنبًا إلى جنب مع الخلافات بين أوكرانيا وروسيا والتي من المحتمل أن تحول المعنويات إلى سلبية مما يحد من المكاسب الأخيرة.

ويتوقع أعضاء الاحتياطي الفيدرالي زيادتين بمقدار 50 نقطة أساس في الاجتماعات المتتالية وفي هذه الأثناء ينتظر المتداولون اعلان بنك الاحتياطي الفيدرالي عن سياسته النقدية يوم غد الأربعاء حيث استمر استعراض المتحدثين للاحتياطي الفيدرالي.

واليوم الثلاثاء قال رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك جون ويليامز إن بنك الاحتياطي الفيدرالي يحتاج إلى أن يعتمد على البيانات وأن يعدل السياسة وفقًا لتلك الظروف.

وأضاف أن رفع أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في الاجتماعين المقبلين “أمر منطقي” كحالة أساسية.

وفي وقت متأخر من اليوم صرح رئيس بنك ريتشموند الفيدرالي توماس باركين أن الارتفاعات بمقدار 50 نقطة أساس مطروحة على الطاولة وأضاف أن التضخم مرتفع ومستمر وواسع القاعدة.

ومع ذلك فقد شددت على أن الطلب قوي ويبدو أنه سيظل قويًا مدفوعًا بالعمل الصحي والميزانيات العمومية الشخصية.

وفي وقت لاحق قالت لوريتا ميستر رئيسة بنك الاحتياطي الفيدرالي في كليفلاند وهي ناخبة في عام 2022 إن الاحتياطي الفيدرالي يحتاج إلى رفع الأسعار بوتيرة أعلى لخفض التضخم مع إضافة أنها مرتاحة مع زيادات قدرها 50 نقطة أساس في “اجتماعين”.

وقال ميستر إنه إذا لم يتم السيطرة على التضخم سيحتاج الاحتياطي الفيدرالي إلى تجاوز الحياد وأضاف أن مجلس الإدارة لن يستبعد الزيادات بمقدار 75 نقطة أساس.

تحديث التحليل الفني لـ الذهب:

لا يزال الذهب منحازًا للحياد والعرضية على الرغم من أنه كلما اقترب من المتوسط ​​المتحرك لمدة 200 يوم (DMA) عند 1836.19 دولارًا فإن احتمالات التحول إلى اتجاه هبوطي تزيد.

مع ذلك سيكون الدعم الأول لـ الذهب أدنى مستوى يومي عند حوالي 1850.34 دولارًا والاختراق أدناه من شأنه أن يكشف عن المتوسط المتحرك لـ 200 يوم المذكور أعلاه عند 1836.19 دولارًا يليه عن كثب خط اتجاه صعودي عمره أربع سنوات بالقرب من منطقة 1815 و1825 دولارًا. وبمجرد الكسرسيكون الهدف التالي للدببة على الذهب هو 1800 دولار.


Notice: ob_end_flush(): failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/easytradeweb/public_html/wp-includes/functions.php on line 5219