تنزانيا تُخطط للدخول إلى عالم العملات الرقمية

تخطط تنزانيا لدخول عالم العملات الرقمية بإطلاق عملة رقمية خاصة للبنك المركزي حيث قال محافظ بنك تنزانيا فلورينز لوغا إن البنك المركزي بدأ بالفعل الاستعدادات لإطلاق شلن رقمي.

تنزانيا تُخطط للدخول في عالم العملات الرقمية
تنزانيا تُخطط للدخول في عالم العملات الرقمية

اقرأ المزيد:بيتكوين تُخاطر بأدنى إغلاق أسبوعي خلال شهرين

حيث يقال إن بنك تنزانيا يخطط لتقديم عملة رقمية للبنك المركزي أو CBDCللدولة الإفريقية بعد أن أعلنت الدول المجاورة عن مبادرات مماثلة.

ووفقًا لتقرير يوم الجمعة الماضي من بلومبرغ قال محافظ بنك تنزانيا فلورين لوغا أن تنزانيا تخطط لاتباع خطوات نيجيريا في طرح عملة البنك المركزي الرقمية الخاصة بها وبحسب ما ورد قال لوغا إن البنك المركزي بدأ بالفعل الاستعدادات لإطلاق شلن رقمي ويخطط للدخول إلى عالم العملات الرقمية بقوة مع العلم أن الشلن هي عملة تنزانيا منذ عام 1966.

واستعدادًا لإطلاق العملة الرقمية للبنك المركزي قال الحاكم إن تنزانيا تخطط أيضًا لتوسيع نطاق البحث في العملات الرقمية وتعزيز قدرة مسؤولي البنك المركزي فإذا نجحت فستكون تنزانيا من بين مجموعة مختارة من البلدان التي تستكشف حاليًا طرح العملة الرقمية للبنك المركزي.

وينظر العديد من خبراء سوق العملات الرقمية إلى الصين وهي تقود الطريق إلى إطلاق العملة الرقمية للبنك المركزي حيث أجرى البنك المركزي للصين تجارب في المدن الكبرى منذ أبريل 2020 ويخطط لاختبار أكبر في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين في عام 2022.

كما إن مبادرة البنك المركزي التنزاني كانت مدفوعة بإطلاق نيجيريا لـ العملات الرقمية للبنك المركزي الشهر الماضي وتعد العملة الرقمية للبنك المركزي هي الثانية فقط التي تكون متاحة بالكامل للجمهور بعد أن أصبحت جزر البهاما أول دولة في العالم تطلق عملة رقمية للبنك المركزي في أكتوبر 2020.

فالعملات الرقمية محظورة إلى حدٍ كبير في تنزانيا بعد توجيه قانون في نوفمبر 2019 من البنك المركزي التنزاني يقول إن الأصول الرقمية لم يعترف بها القانون المحلي ومع ذلك يُقال إن بنك تنزانيا يعمل على إلغاء هذا الحظر بعد أن قالت الرئيسة سامية سولو حسن في يونيو الماضي إن البلاد يجب أن تستعد لدخول أسواق العملات الرقمية.