أوميكرون يتصدر عناوين أخبار الفوركس اليوم

تصدر أوميكرون أخبار الفوركس اليوم فلا تزال معنويات السوق ضعيفة حيث يتطلع المستثمرون إلى آخر أخبار أوميكرون (Omicron) وهو أخطر متحور فيروس كرونا الجديد.

متحور كرونا أوميكرون الجديد يتصدر أخبار الفوركس
متحور كرونا أوميكرون الجديد يتصدر أخبار الفوركس

اقرأ المزيد:بيتكوين تُخاطر بأدنى إغلاق أسبوعي خلال شهرين

أدى الهروب المكثف إلى الأمان يوم الجمعة الماضي إلى انخفاض حاد في عائدات سندات الخزانة الأمريكية وتسبب في تكبد مؤشرات الأسهم العالمية خسائر فادحة.

مما تسبب في ضعف الدولار مقابل عملات الملاذ الآمن مثل الفرنك السويسري والين الياباني لكنه تفوق في الأداء على العملات الرقمية المرتفعة على الرغم من الأخبار المقلقة المحيطة بمتغير فيروس كورونا الجديد أوميكرون ويبدو أن الحالة المزاجية في السوق قد تحسنت بشكل متواضع في وقت مبكر من اليوم الإثنين.

حيث ينتظر المستثمرون تقرير التضخم الألماني وبيانات المعنويات التجارية في منطقة اليورو ولكن شهية المخاطرة ستظل المحرك الأساسي للسوق في بداية الأسبوع.

وانعكاسًا لبيئة السوق التي تتجنب المخاطرة فقد مؤشر S&P 500 أكثر من 2٪ يوم الجمعة الماضي وانخفض عائد سندات الخزانة الأمريكية لمدة 10 سنوات بنسبة 9.4٪ وانخفض مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.75٪.

كما ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر الأسهم الأمريكية بين 0.4٪ و1٪ في بداية الجلسة الأوروبية اليوم الاثنين في محاولة للأسواق لمعرفة ما إذا كان الاحتياطي الفيدرالي سيضطر إلى تبني موقف حذر فيما يتعلق بتشديد السياسة في مواجهة التباطؤ الاقتصادي المحتمل.

فعلى الرغم من أن فيروس أوميكرون لم يتم اكتشافه بعد في الولايات المتحدة وبهذا الشأن قال الدكتور أنتوني فوسي كبير أطباء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة وكبير المستشارين الطبيين للرئيس بايدن يوم الأحد إنه من المؤكد أن يظهر الفيروس الجديد في الولايات المتحدة.

ويقوم حالياً منتجو اللقاح باختبار فعالية اللقاحات الحالية ضد المتحور الجديد ولكن لا يتوقع منهم الإعلان عن أي نتائج للأسبوعين المقبلين أو نحو ذلك وفي أقوى عناوين أخبار الفوركس أشارت كل من شركة Pfizer وModerna  إلى أن الأمر سيستغرق حوالي 100 يوم لتعديل اللقاح إذا لزم الأمر.

كيف تتأثر أخبار الفوركس هذا الأسبوع بأسوأ متحور لفيروس كورونا حتى الآن؟

في موجز أخبار الفوركس نرى أن زوج اليورو دولار ارتفع فوق مستوى 1.1300 لكنه فقد زخمه الصاعد في بداية الأسبوع الجديد ويتداول الزوج حاليًا في المنطقة السلبية حول المستوى 1.1280.

كما فقد زوج الدولار ين أكثر من 200 نقطة يوم الجمعة الماضي وافتتح السوق بفجوة صاعدة صغيرة اليوم الاثنين وبقيت تداولات الزوج ضمن المستوى 113.00.

وقاوم زوج الجنيه الإسترليني دولار من أجل اكتساب قوة صاعدة قبل عطلة نهاية الأسبوع حيث يعيد المستثمرون تقييم توقعات رفع أسعار الفائدة في بنك إنجلترا وظل الزوج في مرحلة تذبذب فوق 1.3300 بداية الأسبوع.

كما انخفض كل من الأسترالي دولار والنيوزلندي دولار بشكل حاد يوم الجمعة الماضي وعلى الرغم من أن هذه الأزواج تحقق انتعاشًا يوم الاثنين بداية الأسبوع في العادة إلا أنها ظلت اليوم في انخفاض نظراً لحساسية أخبار الفوركس ضد فيروس كورونا أوميكرون.

وعلى العكس من أسواق العملات استفاد الذهب من انخفاض عائدات سندات الخزانة الأمريكية خلال ساعات التداول الأمريكية لكنه انخفض قبل إنتهاء الأسبوع بالقرب من 1790 دولارًا ليعود ويرتفع اليوم الاثنين نحو 1800 دولار في ساعات التداول المبكرة من الفترة الأوروبية.

وتسببت التوقعات السلبية للطلب على الطاقة وسط مخاوف متجددة بشأن متحور فيروس كورونا الجديد الذي تسبب في عمليات الإغلاق والقيود في انخفاض أسعار النفط الخام بشكل حاد وقد فقد النفط الخام أكثر من 12٪ يوم الجمعة الماضي وكان قد شهد آخر مرة ارتفاعًا بنسبة 5٪ عند 71.50 دولارًا.

وقاوم الدولار الكندي الحساس للسلع لزيادة الطلب ولمس زوج الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي مستوى 1.2800 للمرة الأولى منذ أواخر سبتمبر الماضي ويتحرك الزوج حاليًا في انخفاض باتجاه 1.2700.

أما البيتكوين فقد انخفضت أدنى من 54000 دولار يوم أمس الاحد لكنه عكس اتجاهه وبدأ الارتفاع نحو 60000 دولار ويتم تداول الاثيريوم في المنطقة الإيجابية فوق 4300 دولار بعد اختبار 4000 دولار خلال عطلة نهاية الأسبوع.