هل تخترق أسعار الفضة المقاومة القوية عند حاجز 23.30 دولار

ارتفعت أسعار الفضة (XAG / USD) لليوم الرابع على التوالي، مرتفعة بنحو 0.43٪، وتم تداولها عند 23.18 دولارًا في وقت كتابة هذا التقرير، المعدن الأبيض هو المعدن الثمين الوحيد الذي ارتفع خلال الجلسة، حيث انخفض الذهب بنحو 0.34٪، بينما انخفض البلاتين وكوبر 0.39٪ و0.60٪ على التوالي.

في غضون ذلك، انخفض مؤشر الدولار الأمريكي (DXY)، وهو مقياس لقيمة الدولار مقابل سلة من أقرانه الآخرين، بنسبة 0.20٪ عند 94.722، على الرغم من أن عائدات سندات الخزانة الأمريكية ثابتة عند 1.727٪.

اقرأ المزيد : أسعار الفضة: تواصل الثيران الدفاع تحت 23.00 دولار

قبل افتتاح وول ستريت، تضمن الجدول الاقتصادي الأمريكي مطالبات البطالة الأولية للأسبوع المنتهي في 7 يناير، جاءت القراءة عند 230 ألفًا أعلى من 200 ألف متوقعة، في حين أن مؤشر أسعار المنتجين (PPI) لشهر ديسمبر، والذي يقيس الأسعار المدفوعة للمنتجين ارتفع بنسبة 9.7٪، على الرغم من أنه أقل بقليل من 9.6٪ المقدرة على أساس سنوي، وهي قراءة تتعارض مع مؤشر أسعار المستهلك الأمريكي (CPI) الذي كشف عنه يوم الأربعاء، والذي أظهر أن تضخم المستهلك الأمريكي ارتفع بنسبة 7.0٪، وهو أعلى مستوى منذ عام 1982.

يوم الخميس، استمر استعراض خطاب بنك الاحتياطي الفيدرالي، تزامن رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا باتريك هاركر مع زملائه من صانعي السياسة، الذين قرروا رفع أسعار الفائدة ثلاث مرات في عام 2022، على الرغم من أن هاركر أشار إلى أنه منفتح على رابع، وقال إن بنك الاحتياطي الفيدرالي يحتاج إلى التصرف بشكل أسرع مما كان عليه في التشديد الكمي السابق فيما يتعلق بتخفيض الميزانية العمومية.

في نفس النغمة قالت المرشحة نائبة رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي لايل برينارد أن البنك المركزي الأمريكي قد يرفع في أقرب وقت في مارس لضمان أن بنك الاحتياطي الفيدرالي سوف يروض التضخم نحو المستوى المستهدف لبنك الاحتياطي الفيدرالي. قالت: “اللجنة توقعت عدة ارتفاعات على مدار العام”.

في غضون ذلك، قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في ريتشموند توماس باركين، إن نقص العمالة “قد يكون ظاهرة طويلة الأمد”. وأشار باركين إلى أنه بينما يقوم البنك المركزي الأمريكي بتعديل الميزانية العمومية إلى المستويات العادية، فإن ذلك سيؤثر على الاحتياطيات.

تحليل أسعار الفضة الفنية

أسعار الفضة تسير نحو كسر حاجز المقاومة 23.30 دولار وذلك بدعم من المؤشرات الفنية الصعودية وضعف الدولار الأمريكي.

ونتوقع ان يواصل سعر الفضة الصعود الإيجابي إذا تمكن من اختراق الحاجز المذكور نحو مستوى 23.72 دولار ثم 24.10 دولار بعد ذلك.

أسعار الفضة

على الجانب السفلي، سيكون مستوى الدعم الأول هو المستوى النفسي 23.00 دولار، سيؤدي خرق هذا الأخير إلى الزحف نحو عتبة 22.59 دولارًا، يليه 22.00 دولارًا.