ينخفض ​​خام برنت إلى أقل من 80 دولارًا مع قلق المستثمرين من المتغير الجديد

انخفض خام برنت بنسبة 4٪ تقريبًا إلى ما دون 80 دولارًا للبرميل يوم الجمعة حيث أثار متغير جديد من COVID-19 مخاوف المستثمرين، مما زاد من المخاوف من أن فائض المعروض العالمي قد يتضخم في الربع الأول بعد الإفراج عن احتياطيات النفط الخام من قبل الولايات المتحدة وغيرها.

انخفض خام برنت جنبًا إلى جنب مع الأسواق المالية الأخرى وسط مخاوف من أن البديل الجديد قد يبطئ النمو الاقتصادي ويقيد الحركة مرة أخرى.

اقرأ المزيد : سعر برنت يرتفع بقوة في اتجاه حاجز 82.10 دولار

وقال مصدر في أوبك إن مجلس المفوضية الاقتصادية يتوقع فائضا قدره 400 ألف برميل يوميا في ديسمبر كانون الأول يتوسع إلى 2.3 مليون برميل يوميا في يناير كانون الثاني و3.7 مليون برميل يوميا في فبراير شباط إذا مضت الدول المستهلكة قدما في الإصدار.

وأضاف “لا أعتقد أننا سنرى نفطًا بقيمة 100 دولار إذا عادت السوق إلى فائض بحلول الربع الأول”.

ومع ذلك، فإن الحجم الإجمالي لإطلاق احتياطي النفط الخام – المقدر بـ 70 إلى 80 مليون برميل – كان أقل مما توقعه المشاركون في السوق.

تحليل خام برنت الفني

خلال صباح اليوم انخفض سعر خام برنت بشكل حاد وتم كسر ثلاث مستويات دعم دفعة واحدة ويتم تداول السعر في هذه الاثناء بالقرب من مستوى الدعم 76.40 دولار للبرميل،

ونتوقع ان يواصل الهبوط في اتجاه الدعم 75.10 دولار ثم مستوى 73.20 دولار.

خام برنت

وفي المقابل سيرجع للانتعاش من جديد في حالة الرجوع الى فوق مستوى 80 دولار للبرميل ونستبعد ذلك في ظل هذه الظروف الاقتصادية والوبائية المنتشرة الان في أوروبا.