النفط يقلص من خسائره مع انحسار العاصفة الاستوائية 22-9-2020

ارتفعت أسعار النفط مع بداية تعاملات اليوم الثلاثاء ، ليعوض جزء من الخسائر التي تلقاها خلال الأيام الماضية، حيث تقلصت قوة العاصفة الاستوائية في خليج المكسيك،  لكن مازالت المخاوف المتعلقة  انخفاض الطلب مستمرة مع تزايد حالات الاصابة بالفيروس التاجي.

بدأت أسعار النفط في الانتعاش حيث لم تتوقف مصافي التكرير في تكساس على الرغم من وجود توقعات بحدوث فيضانات، يأتي ذلك مع توقعات من قبل خبراء الارصاد بان تفقد العاصفة الاستوائية قوتها في الوقت القريب الأمر الذي يخفف من المخاوف بشأن طلب  المصافي الأمريكية على المواد الخام.

من ناحية اخري ارتفعت العقود الآجلة في لندن بنسبة 1.3 ٪ بالقرب من 42 دولارًا للبرميل ، لتقطع انخفاضًا حادًا يوم الاثنين جنبًا إلى جنب مع أوروبا الأسواق، وارتفع غرب تكساس لشهر أكتوبر والذي ينتهي يوم الثلاثاء،بنسبة 0.8٪ إلى 39.63 دولارًا للبرميل.

مخاوف انخفاض الطلب لا تزال قائمة

لا زالت مخاوف الفيروس التاجي تلاحق الأسواق حيث أن  المملكة المتحدة تستعد لفرض قيود جديدة، هذا بالإضافة إلى التحذيرات الواردة من المسؤولين الصحة الأمريكيون من أن هناك موجة جديدة قد تصيب البلاد في الشتاء القادم.

سيكون لهذا الأمر تأثير حاد على انخفاض الطلب العالمي.

bonus new gray FX AR_1

ينتظر المتداولين  بيانات معهد البترول الأمريكي عن مخزونات النفط الأمريكية المقرر صدورها في وقت لاحق من اليوم والتي قد يكون لها تأثير على تحركات النفط.

يذكر انه في وقت سابق، صرحت مؤسسة البترول الوطنية الصينية أن الطلب على الأحافير المكررة في ثاني أكبر اقتصاد يمكن أن يبلغ ذروته في وقت أقرب بكثير مما كان متوقعًا في عام 2025 

نظرة فنية على أسعار النفط 

نجح سعر النفط في اختراق دعم 39.34  ليحقق الهدف الذي تحدثنا عنه في التحليل السابق، وهو الان يقوم بإعادة التصحيح ليقترب من المتوسط المتحرك 50 والذي يمكن أن نعتبره منطقة مقاومة  بانتظار استئناف الاتجاه الهابط والذي تتواجد بالقرب من مستويا 38.43

 مع الأخذ في الاعتبار أن اختراق 40.64 سيدفع السعر لاختبار أهم مقاومة للتداولات قصيرة المدى عند 41.55