استقرار الجنيه الاسترليني قرب 1.2740 مع تقرب للمحادثات النهاية لخروج بريطانيا للاتحاد الأوروبي 28-9-2020

أغلق زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي  لليوم الثالث دون تغيير بالقرب من 1.2740  يوم الجمعة الماضي، حيث وجد الجنيه الاسترليني  الدعم في الاخبار المتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، من المقرر أن يبدأ الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة الجولة الأخيرة من المحادثات وذلك يوم الثلاثاء الموافق 30-9-2020

خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

من المقرر أن تستأنف كل من المملكة المتحدة والاتحاد الاوربي المفاوضات الرسمية يوم الثلاثاء حيث يحاول الجانبان الاتفاق على العلاقات التجارية بين الجانبين بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

قالت المملكة المتحدة الأسبوع الماضي إنه لا يزال هناك الكثير من المفاوضات قبل التمكن من التوصل إلى اتفاق.

من جهة اخرى قال المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي إن كبير مفاوضيهم ميشال بارنييه لم يكن متفائلا ولا متشائما بشأن الاجتماعات المرتقبة ولكنه مصمم على التوصل إلى اتفاق.

تنتهي الفترة الانتقالية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 31 ديسمبر من العام الحالي  والتي ما زالت تلتزم فيها المملكة المتحدة بقواعد التجارة في الاتحاد الأوروبي ،. لم تتفق المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي بعد على العلاقات التجارية بينهم حتى والتي من المقرر أن يتم مناقشتها يوم الثلاثاء المقبل.

bonus new gray FX AR_1

يذكر أن الأمور قد زادت في التوتر بين الجانبين  بعد أن أقرت المملكة المتحدة مشروع قانون السوق الداخلية ، والذي ينص على إمكانية الخروج بدون اتفاق من الاتحاد، وهو ما عبر عنه المسؤولون في الاتحاد الأوروبي  بأنه سيشكل “انتهاكًا خطيرًا للغاية  لاتفاقية الانسحاب والقانون الدولي.

حتى الان لم يتم سحب مشروع القانون ومن المقرر أن يناقشه النواب يوم الثلاثاء.

على أي حال إذا تم التوصل إلى اتفاق بشأن القضايا محل الخلاف بين الجانبين فسيكون ذلك دعم جيد للجنيه الاسترليني، أما إذا فشلوا في التوصل لاتفاق فسيكون السيناريو الأسوأ والأخطر على الجنيه الاسترليني .

النظرة الفنية على الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي   

يواجه زوج الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي دعمًا قويًا عند المستوى 1.26713، حيث يجد صعوبة في كسره، ليتداول بإيجابية ويتحرك حول خط مقاومة القناة الهابطة،مع ملاحظًة أن المتوسط ​​المتحرك 50 يواصل الضغط السلبي مما يدعم استمرار سيناريو الاتجاه الهابط والتي تبدأ أهدافها بكسر الدعم المذكور.

الجنيه الاسترليني

تجدر الإشارة إلى أن اختراق مستوى 1.2967 سيوقف الهبوط المقترح ويدفع السعر للتوجه نحو اختبار مناطق 1.3000 قبل أي محاولة جديدة للهبوط.