الجنيه الاسترليني يحافظ على ثباته أمام الدولار الأمريكي بالرغم من سلبية بيانات الإنتاج المحلي 30-9-2020

الجنيه الاسترليني يحافظ على ثباته مع إقرار مشروع السوق الداخلية من قبل مجلس العموم البريطاني يوم الثلاثاء، وسط سلبية لمؤشرات الإنتاج المحلي .

بيانات الناتج المحلي الإجمالي 

جاءت القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني من عام 2020 عند -19.8٪ وهي قراءة أقل من التوقعات بكثير حيث كانت تشير التوقعات إلى  -20.4٪، واقل من القراءة السابقة التي كانت -20.4٪ بينما جاءت القراءة على أساس سنوي عند -21.5٪ بتغيير طفيف عن  القراءة المتوقع  التي كانت عند  -21.7٪  والسابقة التي كانت عند  -21.7%.

بينما جاءت أرقام الحساب الجاري للربع الثاني عند 2.8 مليار جنيه استرليني مقابل 0.4 مليار جنيه استرليني كانت متوقعه و 21.1 مليار جنيه استرليني للقراءة السابقة .

خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

وافق أعضاء البرلمان بشكل نهائي لخطط الحكومة لتجاوز أجزاء من اتفاقية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ، وسط مخاوف من أن إقرار هذا القانون سيخالف القانون الدولي  وقد يعرض المملكة المتحدة لعقوبات.

من المقرر أن يعرض التشريع الذي وافق عليه أعضاء البرلمان باغلبية 340 مقابل 256 على مجلس اللوردات

على الجانب الآخر أعرب  حزب المعارضة وعدد من الأعضاء المعارضون عن تخوفهم من أن هذا القانون سيعرض البلاد لانتهاك القانون الدولي ويجعل سمعة المملكة المتحدة سيئة على حد تعبيرهم.

bonus new gray FX AR_1

 هذا وقد تحدث رؤساء الوزراء الخمسة السابقون “السير جون ميجور” و”توني بلير” و”جوردون براون “و”ديفيد كاميرون” و”تيريزا ماي” بالمعارضة لهذا القانون.

جاءت المناقشة البرلمانية يوم الثلاثاء في الوقت الذي بدأ فيه الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة الجولة التاسعة والأخيرة من المحادثات المقررة  بهدف الاتفاق على مستقبل العلاقات التجارية مع الاتحاد الأوروبي، يذكر أنه في حال عدم الاتفاق بين الجانبين فسوف تخضع التجارة بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي لقانون التجارة الدولية مما يعني فرض رسوم جمركية من كلا الجانبان.

الفائدة السلبية 

وبالرغم من كل ما سبق ظل الجنيه الاسترليني متماسكا بالقرب من مستويات 1.2826 بفعل الايجابية المتعلقة باستبعاد الفائدة السلبية، حيث صرح نائب محافظ بنك انجلترا في وقت سابق أن البنك قد لا يضطر لاستخدام الفائدة السلبية  في الوقت الحالي الأمر الذي كان عكس التوقعات حيث كان ينتظر المتداولين أن يقوم بنك انجلترا بتطبيق الفائدة السلبية بحلول عام 2021  

النظرة الفنية على الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي

يستقر زوج الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي فوق المتوسط ​​المتحرك 50 الذي يشكل دعم جيد للسعر عند مستوى  1.2818، ويبدأ مؤشر ستوكاستيك في التخلص من زخمه السلبي ، في انتظار الحصول على دافع إيجابي يدعم فرص استئناف التداولات الإيجابية للتوجه نحو 1.3000 الذي يمثل هدفنا الرئيسي 

الجنيه الاسترليني

تجدر الإشارة إلى أن كسر مستوى 1.2828 والاستقرار أسفل منه سيضغط على السعر للتراجع مرة أخرى ويتجه لاختبار 1.2705 .