استمرار التراجع في أسعار النفط لليوم الثالث بسبب تزايد حالات الاصابة بالفيروس التاجي 30-9-2020

تراجعت العقود الآجلة للنفط مع نهاية تعاملات أمس الثلاثاء. حيث أغلق خام برنت على مستوى 41.36 دولار للبرميل وأغلق خام غرب تكساس على مستوى 39.17 دولار للبرميل، بالتزامن مع ظهور بيانات معهد البترول الأمريكي ومع تزايد عدد حالات الاصابة بالفيروس التاجي. 

أظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي أن مخزونات النفط الخام تراجعت في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي ، بينما ارتفعت مخزونات البنزين.

حيث انخفضت مخزونات الخام بمقدار 831 ألف برميل في الأسبوع المنتهي في 25 سبتمبر إلى نحو 494.4 مليون برميل، فيما أشارت توقعات المحللين إلى ان هناك  زيادة قدرها 1.6 مليون برميل.

وأوضحت البيانات أن هناك  ارتفاع في مخزونات الخام في مركز التسليم في كاشينج بولاية أوكلاهوما بمقدار 1.6 مليون برميل. بالإضافة إلى أن استهلاك مصافي النفط الخام ارتفع بمقدار 374 ألف برميل يوميا.

بينما ارتفعت مخزونات البنزين 1.6 مليون برميل، وانخفضت مخزونات المقطرات التي تشمل الديزل وزيت التدفئة بمقدار 3.4 مليون برميل مقارنة مع التوقعات بانخفاض قدره 917 ألف برميل.

bonus new gray FX AR_1

من ناحية أخرى أدت الزيادة في عدد حالات الاصابة بالفيروس التاجي إلى زيادة المخاوف المتعلقة بشأن الطلب على النفط .

يذكر أيضا أن حقل الصرير النفطي الواقع في ليبيا قد بدأ في استئناف إنتاجه والذي يقدر ب300 الف برميل في العام السابق.

النظرة الفنية على أسعار النفط 

نجح خام برنت في الخروج من النطاق العرضي الذي كان يتداول بداخله ليحقق الهدف الذي تحدثنا عنه في التحليل السابق بالقرب من  مستوى 41.50 ، ونجح في كسر المستوى المذكور مما يدعم استمرارالاتجاه الهابط بدعم من مؤشر ستوكاستيك والمتوسط المتحرك 50 والوصول إلى مستويات 39.78 

النفط

وتجدر الاشارة إلى أن كسر مستوى 41.50 إلى أعلى سيوقف الهبوط المتوقع ويمهد الطريق لعودة السعر إلى مستويات 42.70