fbpx

الذهب وسط تحول التركيز إلى الناتج المحلي الإجمالي

يبني سعر الذهب على الارتداد الجيد الليلي من منطقة 1711 دولارًا أو أدنى مستوى في عدة أيام ويكسب بعض الزخم لليوم الثاني على التوالي اليوم الخميس.

كما أدت الحركة الإيجابية إلى رفع الذهب إلى أعلى مستوى خلال أسبوعين خلال الجلسة الأوروبية المبكرة حيث ينتظر المضاربون على الارتفاع الآن قوة مستمرة تتجاوز منطقة المقاومة القوية التي تبلغ 1745 دولارًا أمريكيًا و1750 دولارًا أمريكيًا.

اقرأ المزيد:الذهب بعد البيانات الأمريكية وقبل اجتماع اللجنة الفيدرالية

كما يطيل الدولار الأمريكي من التراجع الأقل تشددًا منذ أمس بسبب لجنة السوق الفدرالية المفتوحة (FOMC) وينخفض ​​إلى أدنى مستوى له منذ 6 يوليو.

وهذا بدوره يقدم بعض الدعم للذهب المقوم بالدولار وخلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب الاجتماع أشار رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول إلى إمكانية إجراء تعديل كبير آخر في اجتماع السياسة المقبل في سبتمبر لكنه سيعتمد على البيانات الواردة.

وأقر مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي أيضًا بأن المؤشرات الاقتصادية قد خفتت ولاحظوا علامات التباطؤ ويشير هذا إلى أن البنك المركزي الأمريكي سوف يبطئ وتيرة رفع أسعار الفائدة والتي استمرت في التأثير على الدولار.

ومع ذلك فإن الانتعاش الجيد في عائدات سندات الخزانة الأمريكية يعمل بمثابة رياح خلفية للعملة المحلية وقد يحافظ على غطاء الذهب الذي لا يحقق عائدًا على الأقل في الوقت الحالي.

كما إن الدافع على المخاطرة كما يتضح من النغمة الإيجابية بشكل عام حول أسواق الأسهم يمكن أن تساهم بشكل أكبر في الحد من مكاسب الذهب.

وحتى من الناحية الفنية كانت المنطقة التي تتراوح بين 1745 و 1750 دولارًا بمثابة مقاومة شديدة منذ الجزء الأول من شهر يوليو وهذا يجعل من الحكمة أيضًا انتظار متابعة قوية للشراء قبل تحديد موضع لأي حركة ارتفاع أخرى على المدى القريب.

ويتطلع المشاركون في السوق الآن إلى الأجندة الاقتصادية الأمريكية مما يسلط الضوء على إصدار تقرير الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني المتقدم في وقت لاحق خلال جلسة أمريكا الشمالية المبكرة.

ومن المتوقع أن ينتعش أكبر اقتصاد في العالم بمعدل 0.4٪ على أساس سنوي خلال الفترة من أبريل إلى يونيو وتجنب الركود الفني.

وهذا من شأنه أن يؤكد صحة وجهة نظر بنك الاحتياطي الفيدرالي بأن الاقتصاد الأمريكي ليس في حالة ركود حاليًا ويوفر ارتفاعًا متواضعًا للدولار الأمريكي.

إلى جانب عائدات السندات الأمريكية فمن شأنه أن يؤثر على تحركات سعر الدولار ويدفع الذهب للأعلى  وسوف يأخذ التجار إشارات أخرى من معنويات مخاطر السوق الأوسع للاستيلاء على الفرص قصيرة الأجل حول المعدن الأصفر.

Avatar of رانيا جول

رانيا جول الدولة : الاردن خبرة 10 سنوات في التحليل الفني والتقني لاسواق الفوركس والاسهم ولدي الخبرة لكتابة تقارير يومية لجميع الاسهم والعملات والمعادن والنفط والعملات وتغطية أهم الأخبار وأفضل التحليلات للأسواق ، بدأت العمل في شركات الوساطة من عام 2006 الى 2013 ، وانا الان اشارك اخوتي في بناء هذا العمل المتميز والصرح التعليمي الرائد التداول بسهولة وجعله من الرواد في مجال الفوركس وسوق المال و الاعمال العربية ، من أهم أدواتي بالتحليل تحليل الموجات ، تحليل حركة السوق بناء على الأخبار ، التحليل الفني والتقني وما وراء التحليل وبعض المؤشرات الفنية .

التعليقات مغلقة.