الذهب يفشل في استغلال مخاوف الركود الاقتصادي لصالحه

كافح سعر الذهب للاستفادة من حركة التعافي الجيدة أمس من منطقة 1707 دولارات وتعرض لضغوط بيع متجددة اليوم الخميس.

وامتد الهبوط خلال اليوم خلال جلسة أمريكا المبكرة وسحب الذهب إلى أدنى مستوى له منذ أغسطس 2021 ولا يزال الدببة ينتظرون اختراقًا مستدامًا دون مستوى 1700 دولار.

يتعرض سعر الذهب للضغط بسبب الشراء المستمر للدولار الأمريكي:

استأنف الدولار الأمريكي ارتفاعه بلا هوادة وارتفع إلى أعلى مستوى له في عقدين من الزمان وسط احتمالات تشديد السياسة الأكثر تشددا من قبل الاحتياطي الفيدرالي.

وكان ينظر إلى قوة الدولار الأمريكي على أنها عامل رئيسي مارس ضغطًا هبوطيًا شديدًا على الذهب المقوم بالدولار.

وذكرت وزارة العمل الأمريكية أن مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي في الولايات المتحدة قد تسارع إلى 9.1٪ في يونيو وهو أعلى مستوى منذ نوفمبر 1981 وأغلقت البيانات قضية رفع سعر الفائدة الفدرالي مرة أخرى واستمرت في دعم الدولار.

اقرأ المزيد: الذهب بعد القراءة القوية لمؤشر أسعار المستهلكين

كما ارتفعت عائدات سندات الخزانة الأمريكية بعد أن قال رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا رافائيل بوستيك يوم الأربعاء أن كل شيء يعمل للحد من الارتفاع المستمر في الضغوط التضخمية.

واستجابت الأسواق بسرعة وبدأت في التسعير لاحتمال رفع سعر الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس في وقت لاحق من هذا الشهر ودفعت العائد على السندات الحكومية الأمريكية القياسية لمدة 10 سنوات إلى ما يقرب من 3.0٪. كما ساهمت عائدات سندات الخزانة الأمريكية المرتفعة في دفع التدفقات بعيدًا عن الذهب غير المربح.

حيث أعاد إصدار مؤشر أسعار المنتجين في الولايات المتحدة اليوم الخميس والذي فاق التوقعات بهامش كبير وقام بتأكيد التوقعات المتشددة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

وأظهرت البيانات التي نشرها مكتب إحصاءات العمل الأمريكي أن مقياس الطلب النهائي على السلع تسارع إلى 11.3٪ على أساس سنوي في يونيو مقابل تقديرات الإجماع التي تشير إلى انخفاض متواضع إلى 10.7٪ من 10.9٪ في مايو.

وقد ساعد هذا في تعويض الارتفاع في مطالبات البطالة الأسبوعية في الولايات المتحدة إلى أعلى مستوى منذ نوفمبر 2021.

فشلت مخاوف الركود في تقديم أي دعم لـ الذهب:

حتى الآفاق الاقتصادية العالمية المتدهورة فشلت في إقناع المضاربين على الارتفاع أو تقديم الدعم لـ الذهب الملاذ الآمن.

ولا يزال المستثمرون قلقين من أن الارتفاع السريع في تكاليف الاقتراض والحرب المستمرة بين روسيا وأوكرانيا وإغلاق الوباء كورونا الجديد في الصين ستشكل عوامل للانتعاش الاقتصادي العالمي.

ففي الواقع توقع الاقتصاديون في بنك أوف أمريكا حدوث “ركود معتدل” في الولايات المتحدة هذا العام واستمر هذا في التأثير على معنويات المخاطرة والذي كان واضحًا من عمليات البيع الممتدة في أسواق الأسهم.

تحديث النظرة الفنية لسعر الذهب:

تمكن سعر الذهب في الوقت الحالي من الصمود فوق مستوى 1700 دولار لتقديم بعض الدعم والذي إذا تم اختراقه بشكل حاسم فسيتم اعتباره حافزًا جديدًا للتجار الهبوطي.

ويمكن أن يقوم الذهب بتسريع الانخفاض نحو اختبار أدنى مستوى في سبتمبر 2021 حول منطقة 1787 و1786 دولار. كما يمكن أن يمتد المسار الهبوطي إلى أدنى مستوى سنوي لعام 2021 بالقرب من منطقة 1 677 و1676 دولارًا.

كما يبدو أن الارتفاع المتأرجح حول منطقة 1745 دولارًا يعمل الآن كحاجز قوي فوري قبل منطقة العرض التي تتراوح بين 1749 و1752 دولارًا.

ويمكن أن تؤدي القوة المستمرة بعد ذلك إلى حركة تغطية صفقات البيع نحو نقطة كسر الدعم الأفقي القوية التي تبلغ 1767 دولارًا و 1770 دولارًا والتي فوقها قد يهدف المضاربون على الارتفاع إلى استعادة مستوى القمم المستديرة البالغة 1800 دولار.

Avatar of رانيا جول

رانيا جول الدولة : الاردن خبرة 10 سنوات في التحليل الفني والتقني لاسواق الفوركس والاسهم ولدي الخبرة لكتابة تقارير يومية لجميع الاسهم والعملات والمعادن والنفط والعملات وتغطية أهم الأخبار وأفضل التحليلات للأسواق ، بدأت العمل في شركات الوساطة من عام 2006 الى 2013 ، وانا الان اشارك اخوتي في بناء هذا العمل المتميز والصرح التعليمي الرائد التداول بسهولة وجعله من الرواد في مجال الفوركس وسوق المال و الاعمال العربية ، من أهم أدواتي بالتحليل تحليل الموجات ، تحليل حركة السوق بناء على الأخبار ، التحليل الفني والتقني وما وراء التحليل وبعض المؤشرات الفنية .

[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]