تعرف علي اهم العوامل المؤثرة في سوق العملات الأجنبية

يتأثر سوق العملات الأجنبية بمجموعة من العوامل التي قد تسبب تغيير في سعر الصرف لعملة ما، فهو لا يسير بطريقة عشوائية، بالطبع سيكون الأمر أكثر استفادة عند معرفة العوامل المؤثرة في سوق العملات الأجنبية ، ومن ثم العمل على توقعها واستغلال التوقعات القادمة في السوق، وهذا ما سوف نناقشه اليوم.

العوامل المؤثرة في سوق العملات الأجنبية
العوامل المؤثرة في سوق العملات الأجنبية

سوق الصرف الأجنبي

عندما نتحدث عن سوق الصرف الأجنبي غالبا ما يقصد سوق الفوركس الذي هو اختصار لـ Foreign Exchange Market والتي تعني سوق العملات الأجنبية أو البورصة العالمية للعملات.

إقرا ايضا : ما هي تجارة الفوركس ؟

العوامل المؤثرة في سوق العملات الأجنبية

كما  ذكرنا في الأعلى أن سوق العملات الأجنبية يقع تحت تأثير مجموعة من العوامل، تتسبب هذه العوامل تغير في سعر الصرف لعملة بلد أو منطقة اقتصادية ما وهي:

1-أسعار الفائدة

من أولى العوامل المؤثرة في سوق العملات الأجنبية هي أسعار الفائدة لأنه كلما زاد معدل الفائدة كلما زادت الفائدة على العملات المستثمر بها وبالتالي ستكون هناك زيادة في العائد الخاص بها.

في الغالب يتم حساب معدلات الفائدة بناء على أرقام التضخم حيث أن هناك علاقة  تجمع بين الاثنين فكلما زاد التضخم لجأ البنك المركزي لزيادة أسعار الفائدة، من أجل الحد من الاقتراض وبالتالي تشجيع فرص العمل، والعكس صحيح حيث أن البنوك المركزية سوف تقوم بخفض أسعار الفائدة لتشجيع الإقراض وضخ الأموال في الاقتصاد.

يمكن توقع أسعار الفائدة من خلال إلقاء نظرة على، القراءة  للمؤشرات التالية، مع مراعاة أن هناك اختلاف المسميات من بلد إلى اخرى      

  • مؤشر أسعار المستهلك CPI
  • الإنفاق الاستهلاكي
  • مستويات العمالة
  • سوق الرهن العقاري الثانوي
  • سوق الإسكان

2-التضخم 

كما ذكرنا في الاعلى  أن التضخم والفائدة وجهان لعملة واحدة ، حيث يعكس كل منهم ضعف أو قوة الآخر وعند الحديث عن التضخم هنا فإننا نقصد ارتفاع السلع والخدمات في الدولة بشكل عام، فمثلا عندما نقول أنك تشتري سلعة ما بـ10 دولارات وبعد اسبوع اشتريت نفس السلع بنفس الكمية بـ15 فإنه يمكن القول أن هناك تضخم 5 دولارات قد حدث لهذه السلعة.

تعكس قيمة التضخم المنخفضة قوة العملة للدولة، بينما يحدث العكس في العملة الضعيفة التي يعتبر التضخم الخاص بها مرتفع جدا.

3 -بيانات التوظيف

يؤثر قطاع التوظيف، بشكل كبير هو الآخر على سعر صرف العملة لبلد ما ، وذلك لارتباطه الوثيق بمعدل البطالة للدولة حيث تشير معدلات البطالة المنخفضة إلى ارتفاع الأشخاص العاطلين عن العمل وبالتالي سيكون المجمل الأساسي للنمو ضعيف وهو ما ينعكس بشكل كبير على قوة العملة ويتسبب بضعف لها بسبب الركود، بينما يحدث العكس في معدلات التوظيف المرتفعة.      

4-الاستقرار السياسي

ويمكن القول أن هذا العامل إذا لم يكن في حالة جيدة فإن العوامل السابقة ليس لها تأثير قوي حتى و ان كانت نتائجها جيدة، حيث أن الحروب والتوترات الجيوسياسية والانتخابات والأزمات كلها عوامل قد تؤثر على الدول واستقرارها السياسي بشكل أساسي، وإذا حدث أي من العوامل المذكورة فإنها سوف تتسبب في هروب المستثمرين الأجانب، وجعلهم يبحثون عن الدول المستقرة للاستثمار فيها.

5-التجارة وتدفق رأس المال

ناتي الان الى العامل الأخير من العوامل المؤثرة في سوق العملات الأجنبية وهو التجارة وتدفق رأس المال حيث أن قيمة العملات  تتأثر بشكل كبير بالتدفقات النقدية نتيجة الحركة التجارية بين الدول، فالدول التي تملك معدل واردات أكثر من الصادرات تكون قيمة عملاتها ضعيفة على عكس الدول التي تكون الصادرات فيها اكبر   

في هذا الجزء يمكن التمثيل بالحروب التجارية التي كانت بين الولايات المتحدة والصين وكانت في عهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وكان أثرها واضح على سعر اليوان الصيني والدولار الأمريكي  

   إقرا ايضا :

ما هو التضخم و الانكماش وكيف يؤثران على سوق الفوركس 

كيف يؤثر سعر الذهب على سوق الفوركس

التحليل الاساسي للفوركس باختصار

 

التعليقات مغلقة.