كيف يؤثر سعر الذهب على سوق الفوركس

الذهب والمعادن النفيسة الأخرى مثل الفضة والبلاتين والبلاديوم لها قيمة جوهرية كأصول مادية صلبة وتستخدم مع تطبيقات صناعية مهمة، وإذا نظرنا إلى تاريخ الذهب سنجد يلعب دورا هام في تحديد قيمة العملات لبعض الدول في القرن السابق وحتى  يومنا هذا ، تم استخدام الذهب لأول مرة كعملة معتمدة في الدولة البيزنطية ،كما تم استخدام الذهب كعملة احتياط عالمية خلال القرن العشرين، و بصفتنا متداولون في سوق الفوركس ما يهمنا هو أن نعرف كيف يؤثر الذهب على سوق الفوركس، وهذا هو موضوع مقالتنا اليوم.

الذهب كعملة احتياط عالمي

تم تحديد اونصة الذهب بقيمة 35 دولار في عام 1944 بناء على اتفاقية “بريتون وودز”  كما وضعت هذه الاتفاقية الذهب كعملة احتياط عالمية حيث تم ربط الدولار بالذهب في هذا الوقت، وفي عام 1971 قام الرئيس الأمريكي “نيكسون” بمجموعة من الإصلاحات الاقتصادية  تم خلالها فصل تحويل الدولار إلى ذهب الأمر الذي عرف في هذا الوقت “صدمة نيكسون” أدت هذه القرارات إلى انهيار اتفاقية “بريتون وودز” والتخلي عن الذهب كعملة احتياط عالمية 

كيف يؤثر الذهب على سوق الفوركس
كيف يؤثر الذهب على سوق الفوركس

كيف يؤثر الذهب على سوق الفوركس؟

يؤثر الذهب على سوق الفوركس من عدة جوانب وهي 

يستخدم الذهب للتحوط من التضخم

عادة ما يشتري المستثمرون كميات كبيرة من الذهب عندما تعاني بلادهم من مستويات عالية من التضخم، حيث يزداد الطلب على الذهب خلال أوقات التضخم بسبب قيمته الكامنة ومحدودية العرض، فالذهب قادر على الاحتفاظ بقيمته بشكل أفضل بكثير من احتفاظ العملات الأخرى بقيمتها، فالعملات الأخرى لا تصمد كثيرا أمام الازمات المالية. 

على سبيل المثال ، في أبريل 2011 ، ارتفعت أسعار الذهب إلى 1500 دولار للاوقية وذلك بسبب التخوف من مخاطر التضخم  التي تلوح على بعض العملات 

إقرا ايضا :توقعات اسعار الذهب عالمياً 2020 ،2021 ،2022 ،2023 .

يؤثر سعر الذهب على الدول التي تستورده وتصدره

ترتبط عملة البلاد بشكل مباشر بقيمة الصادرات والواردات للبلد، فعندما تستورد الدولة  أكثر مما تصدر  فإن قيمة عملتها ستنخفض وفي المقابل ستزداد قيمة عملتها عندما تكون البلاد مصدرة أكثر من الاسترداد. 

 وبالتالي، فإن الدولة التي تصدر الذهب أو لديها إمكانية الوصول إلى احتياطيات الذهب ستشهد زيادة في قوة عملتها عندما ترتفع أسعار الذهب ، لأن هذا يزيد من قيمة إجمالي صادرات البلاد، وفي المقابل تضعف عملة   الدول المستوردة للذهب عندما يرتفع سعر الذهب.

تميل مشتريات الذهب إلى تقليل قيمة العملة المستخدمة لشرائه

عندما تشتري البنوك المركزية الذهب، فإن ذلك يؤثر على المعروض النقدي للعملة المحلية وقد يؤدي إلى التضخم يرجع هذا إلى حد كبير إلى حقيقة أن البنوك تعتمد على طباعة المزيد من النقود لشراء الذهب، وبالتالي خلق فائض في المعروض من العملة الورقية. 

هل يمكن استخدام أسعار الذهب لقياس قيمة العملة المحلية

يرى كثير من الناس عن طريق الخطأ أنه يمكن استخدام الذهب كمعيار أساسي لتقييم عملة البلاد، وهذا الاعتقاد قد يكون يحمل معه شي من الصحة، ولكن على الرغم من وجود علاقة بين أسعار الذهب وقيمة العملة لبعض الدول، إلا أنها ليست علاقة قوية دائما كما يفترض الكثير من الناس.

على سبيل المثال ، إذا كان هناك طلب مرتفع من صناعة تتطلب المزيد من  الذهب حتى تتم عملية الإنتاج، فإن ذلك سوف يؤدي إلى  ارتفاع كبير في  أسعار الذهب، لكن هذا لن يحدث تأثير يذكر للعملة المحلية، والتي قد تكون ذات قيمة عالية جدًا في نفس الوقت. وبالتالي ، في حين يمكن استخدام سعر الذهب في كثير من الأحيان باعتباره انعكاسًا لقيمة الدولار الأمريكي ، أو أي عملة أخرى، يجب مراجعة أسباب قوة وضعف العملة بشكل لتحديد ما إذا كان هناك علاقة عكسية بالفعل أم لا.

إقرا ايضا : ما هو تداول الذهب ؟.. وافضل طرق تداوله في 2020

العملات التي يؤثرعليها الذهب بشكل مباشر 

من العملات الشهيرة التي يؤثر الذهب عليها في سوق الفوركس بشكل مباشر هي 

الدولار الاسترالي

يرتبط الدولار الأسترالي بسعر الذهب ارتباط مباشر، فإذا ارتفع سعر الذهب يرتفع سعر الدولار الأسترالي وإذ انخفض الذهب ينخفض سعر الدولار الأسترالي 

ولعل هذا  الارتباط يرجع في الأساس إلى أن أستراليا تكمل احتياطيات كبيرة من الذهب بالإضافة إلى أن الذهب الذهب نسبة كبيرة من صادراتها حيث تعد أستراليا، واحدة من كبار مصدر الذهب في العالم. 

غالبًا ما يشار إلى الدولار الأسترالي بعملة السلعية من قبل تجار الفوركس وذلك بسبب العوامل التي ذكرنها والتي من شأنها  أن تجعل قيمة الدولار الأسترالي مرتبطه  إلى حد ما  بتقلبات أسعار الذهب، هذه بالإضافة إلى أن أن قيمته تتأثر أيضًا بسعر النفط والمواد الخام الرئيسية الأخرى.

الفرنك السويسري

قبل عام 2000 كان فرنك السويسري يحظى بسمعة جيدة كعملة من عملات الملاذ الآمن حيث كانت تحتفظ بقيمتها الجوهرية في الأوقات الصعبة والأزمات الحادة التي كانت تجوب العالم وقتها، وبحلول عام 2000 تم ربط الفرنك السويسري بالذهب مما جعله يكتسب قوة اكثر . 

حتي الان لا تزال العملة السويسرية تستفيد من شراء الملاذ الآمن  نظرًا لتاريخها الطويل من الاستقرار السياسي والحياد والامتناع عن الصراع، ولكن ليس بالشكل السابق، وفي المقابل تراجعت العلاقة الوثيقة بين قيمة العملة وقيمة الذهب بشكل كبير.

الدولار الأمريكي 

في الآونة الأخيرة ، مع استمرار حكومة الولايات المتحدة في إنفاق دخلها بهوامش كبيرة، تحت ستار تحفيز الاقتصاد الذي يحركه الائتمان في البلاد، ينظر المستثمرون بشكل متزايد إلى الذهب باعتباره وسيلة للتحوط من الآثار التضخمية التي لا مفر منها، والتي قد تنتج عن طباعة المزيد من النقود الورقية بسبب  زيادة الاقتراض الحكومي . وقد نتج عن ذلك علاقة عكسية حديثة بين قيمة الدولار الأمريكي والذهب.

الاستنتاج 

  • يعتبر الذهب من السعلة الأساسية التي تعلب دورا كبير في قوة أو ضعف اقتصادات الدول وبالتالي قوة أو ضعف عملتها، يجب على نحن المتداولين دراسة هذا الدور بشكل جيد والتركيز بشكل مفصل عن كيف يؤثر الذهب على سوق الفوركس، لأن هذا الأمر سيسهل عملية التداول إلى حدا ما    
  • تم استخدام الذهب لأول مرة كعملة معتمدة في الدولة البيزنطية ،كما تم استخدام الذهب كعملة احتياط عالمية خلال القرن العشرين
  • تم تحديد اونصة الذهب بقيمة 35 دولار في عام 1944 بناء على اتفاقية “بريتون وودز”  كما وضعت هذه الاتفاقية الذهب كعملة احتياط عالمية حيث تم ربط الدولار بالذهب في هذا الوقت
  •  الدولة التي تصدر الذهب أو لديها إمكانية الوصول إلى احتياطيات الذهب ستشهد زيادة في قوة عملتها عندما ترتفع أسعار الذهب ، لأن هذا يزيد من قيمة إجمالي صادرات البلاد، وفي المقابل تضعف عملة   الدول المستوردة للذهب عندما يرتفع سعر الذهب

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.