الفرق بين العملات الرقمية والعملات المشفرة

تعالت الكثير من الأصوات المؤخرة التي تجهل الفرق بين العملات الرقمية والعملات المشفرة فهينا نتعرف علي الفرق وذلك على الرغم من أن العملات المشفرة تقف تحت قبة العملات الرقمية ولكن توجد عدد من التباينات الرئيسية بين هاتين العملتين والتي سنتناولها عبر هذا المقال حيث يتقدم ويتطور العالم بشكل عام والصناعات التكنولوجية بوجه خاص وبخطوات كبيرة وغير عادية.

حيث وصلت لمقدمة الساحة أماكن ولدت كبيرة تستطيع تقديم خدمات على درجة عالية من الأمن وذلك من خلال الاقتصاد القائم على العملات المشفرة وعدد كبير جداً يختلط عليهم الأمر بخصوص عدم التفرقة بين العملات الرقمية والعملات المشفرة وذلك بالرغم من وجود عدد من الاختلافات الكبيرة بينهما حيث تعتبر العملة المشفرة نوع من العملات الرقمية.

ما هي العملات الرقمية ؟

تتمثل في عدد من المبالغ المالية الموجودة على هيئة أرقام تستعمل بطريقة وبشكل إلكتروني وذلك من خلال الأونلاين أو عبر الإنترنت غير موجود لها شكل مادي فيزيائي نقدي مثل العملات العادية حيث تعد الطريقة الوحيدة للنقل والتبادل لعملات ثانية وذلك عبر المنصة الإلكترونية وأيضاً من الممكن أن تقوم باستعمالها من أجل شراء منتجات أو دفع قيمة لخدمات محددة.

ما هي العملات المشفرة ؟

تتمثل في عدد مختلف ومتعدد من العملة الرقمية لكنه مشفر وله النظام التابع له حيث تعتبر أداة للتبادل أو ما يوازيه وهو مصدر ثقة وذلك لاستناده على نظام مشفر صعب مبني على علم كامل وهو التشفير حيث يقوي هذا من الأنظمة التشفيرية كوسيلة مهمة للأمان والحماية القوية.

وذلك يحدث بطرق وتحليلات خوارزمية وبروتوكول محدد يساعد في تشفير البيانات وذلك بدون أدنى تغيير يحدث في أي معلومة أو يتم تسريبها لشخص آخر.

عدم ظهور الهوية

هناك فارق كبير في العملات الرقمية والمشفرة في إمكانية ظهور الهوية من عدمها حيث يشترط في العملات الرقمية تحديد صفة المستخدم وبيانات المعاملات التي تحدث من خلاله بينما على النقيض في العملات المشفرة حيث لا يتطلب ظهور الهوية أو بيانات المعاملات التي تحدث من خلالها.

المركزية بالمعاملات والتعاملات

تعتبر العملات المشفرة لا مركزية ومبنية فوق نُظم متباينة تقوم بإدارة التعاملات التي تتم وعلى الجانب الآخر العملات الرقمية تكون مركزية حيث يقوم بتنظيمها عدد من الأفراد والأجهزة الخاصة بالكمبيوتر والتي تقوم بتنظيم التعاملات عبر الشبكة.

رؤية تعاملات الطرف الثالث

في العملات الرقمية تسير العمليات في السر وتبقى هكذا حيث لا تستطيع أبداً أن تعرف أو تقوم بمتابعة التعاملات المالية ولا يستطيع أي شخص أن يرى هذه التحويلات والأشخاص الوحيدون الذين يعرفون المعاملات هم المتقدمون ذاتهم لهذه الخدمة التابعة للعملات الرقمية.

وعلى النقيض في العملات المشفرة حيث يستطيع أي فرد موجود أن يطلع على تعاملات أي فرد آخر لأنه يتم جمع المصادر الخاصة بالإيرادات في مكان عام.

الفرق بين العملات الرقمية والمشفرة
الفرق بين العملات الرقمية والمشفرة

إلغاء المعاملات أو معالجتها

هناك مكان له سلطة مركزية تقوم باستلام القضايا أو التحويلات والتي ترتبط بالعملات الرقمية حيث تقوم هذه الجهة بمعالجة مثل هذه القضايا وبإمكانهم أيضاً إلغاء المعاملة نهائياً لو تم طلبها من المستخدم أو السلطة المركزية ذاتها أو في حالة وجود شبهة لسرقة أو غش أو أي شئ محرم يحدث من هذا القبيل وعلى النقيض أيضاً المعاملات المشفرة حيث تتم المعاملات كلها عبر نظم محددة.

هل المستقبل للعملات الرقمية ؟

هو بالتأكيد من الاحتمالات الموجودة في الزمن المستقبلي ولكن ما يحول دون الوصول لمستقبل بيتكويني جيد هو اضطراب العملة وعدم استقرارها وهو شئ صعب وبعيد جداً عن البيتكوين وبسبب عدم استقرارها في الأسعار حيث إنه ليس الأقرب أن تستخدم في هذا التوقيت وذلك لأن المشتري لن يفكر في بيعها أو انفاقها وذلك بسبب الطمع البشري في زيادة القيمة إلى أضعافها.

كيف يتم شراء العملة الرقمية ؟

العجيب في أمر العملات الرقمية أنه بالرغم من مخاطرها العديدة ونصائح عدد ليس بالصغير من الخبراء إلا أنه لا يزال العديد من المتداولين يتمسك بالتداول فيها والاستثمار في البيتكوين والاحتفاظ بها كنوع من نوع التحويش باللغة العامية وهو عقيدة عند المعظم واضعين فكرة تحسن فكرة الأمان في العملات الرقمية وتصبح على قدر الثقة.

ويمكنك شراء العملة الرقمية عن طريق مبالغ من المال التقليدي أو هناك أنواع آخرى تستلزم الدفع عن طريق البيتكوين أو عملة رقمية ثانية وهذا بالتأكيد يتطلب محفظة إلكترونية؛ لذا عليك بالشروع في بناء حساب لك في تطبيق من تطبيقات التداول وبعد ذلك تقوم بتحويل مبلغ من العملة التقليدية العادية ومن ثم تقوم بشراء عملتك الرقمية إن كانت إيثريوم أو مونيرو أو بيتكوين.

قانونية العملات الرقمية

هناك عدد من الدول التي تحرم استخدام البيتكوين وتقول أنه بدون غطاء قانوني واضح إضافة إلى أنه مستنقع للتجارات المحرمة والعصابات وتجارة المخدرات وعلى الجانب الآخر يُمارس في عدد من الدول بشكل سهل وله غطائه القانوني مثل الولايات المتحدة الأمريكية مثلاً والدول التي حظرت بشكل حازم هي الصين والتي منعت استخدامها أو تداولها، فقبل أي شئ تحرى من مدى صحة وقانونية العملات الرقمية في بلدك حتى لا تتعرض لمسائلات وتدخل في مهاترات غير صحية.

فمن الممكن أن تعرض لنفسك لمهاترات ويتم القبض عليك وهذا شئ وارد وأيضاً من المحتمل أن يحدث لك عمليات احتيال أو نصب فلو كنت لاتزال تود التداول بالعملات الرقمية فكن حذراً جداً عند العمل على مثل هذه الخطوات حتى تحمي ذاتك من عمليات النصب والتزييف وهذا رغم وجود تقنية البلوك شديدة الآمان وصعبة الاختراق.

ولا يسير الأمر بهذه الكيفية أو الطريقة في العملات المشفرة وعليك الاطلاع على كل التفاصيل بالشركة التي تتعامل معها والمعلومات الخاصة بها فلابد أن تعرف من هو مالك الشركة ؟ فإن كان معروف وله سمعة معروفة فهذا أمر جيد يشير أنك في المكان الصحيح.

عدد كبير من الدول توجهت مؤخراً للاعتماد على العملات الرقمية وذلك يحفز من فكرة وجود غطاء قانوني أو إطار لذلك وهذا ما يحدث في توجيه الاتحاد الأوروبي أو ما يحدث عبر القانون التجاري الأمريكي وعلى النقيض كالعادة تأتي العملات المشفرة بدون غطاء قانوني في كثير من البلدان والدول وهو ما يحفز بشكل كبير فكرة الاختلاف والتباين بين العملات الرقمية والعملات المشفرة.

وتعتبر العملات الرقمية هي الأكثر خضوعاً لوسيط أو طرف آهر في الحكومة أو هيئة أو جهة ولكن في العملات المشفرة لهم نظم أو دفتر للتعاملات وذلك يشير بالإبهام لعدم وجود طرف آخر يسيطر على كافة التعاملات أو التحويلات.

ولكن بوجه عام العملات الرقمية بها عدد من العيوب التي يجب أن تضعها تحت ناظريك وأهم فكرة هي إمكانية ضياع البيانات والتي تعني بشكل كبير خسائر لفلوس كثيرة جداً وهو ما يبحث عنه المختصون بعمل كود عبر خوارزميات تشفيرية وذلك من أجل حماية الأموال وجعلها آمنة وسرية للغاية.

وفي الجانب الأصعب أو الوجه المكروه في حالة ضياع البيانات الخاصة بالمستخدم فلن تستطيع استرجاعها وسيتم اغلاق المحفظة وهكذا تندرج تحت بند المفقودات.

وأيضاً ما يمثل عيباً كبيراً هي آثار تعدين هذه العملات التي تمثل خطر على البيئة حيث تعد عملية صعبة ومعقدة وتستلزم أجهزة جديدة وعلى قدر من الإمكانيات والتطور لأنها تستنزف الطاقة استنزافاً كبيراً ، فمن المستحيل مثلاً عمل ذلك من خلال جهاز كمبيوتر ذو إمكانيات قليلة أو عادية حيث يوجد معدنين عملة البيتكوين وهو ما يكون حاضراً في الصين مثلاً والصين بدورها تقوم باستعمال الفحم في الكهرباء مما ينتج عنه ارتفاع البصمة الكربونية داخل الدولة.

وعلى أي حال الفرق واضح بين العملات الرقمية والعملات المشفرة حيث تعد العملات المشفرة – كما ذكرنا – واحدة من أنواع عديدة للعملات الرقمية.

 

اقرأ المزيد :

ما هي العملات الرقمية الأكثر شهرة ؟

أفضل طرق شراء العملات الرقمية في السعودية

Avatar of admin

موقع التداول بسهولة مختص بسوق الفوركس وتحليلات الأسواق ، لدينا فريق عمل من المحترفين من ذوي الخبرة ونعمل بإستمرار على تطوير المحتوي بالإضافة إلي الجانب التعليمي المتقدم.

[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]
[class^="wpforms-"]