من هو رئيس شركة آبل سابقًا ؟

رئيس شركة آبل سابقًا ، اعتقد أن الجميع  يعرف من هي شركة آبل أو  على الأقل سمع عنها، أو  عن أحد منتجاتها حيث إن شركة آبل تعتبر من الشركات الرائدة في سلسلة من التقنيات الثورية، بما في ذلك ايفون iPhone، وآيباد iPad، ولكن القليل يعرف من هو مؤسس الشركة، والذي تركها فيما بعد وحمل لقب رئيس شركة آبل سابقًا، في هذه المقالة سنلقي الضوء على جانب بسيط من قصة حياة رئيس شركة آبل سابقًا.

و لقد استغرق لقب رئيس شركة آبل سابقًا 20 عامًا فقط لكن ستيف جوبز حصل أخيرًا على لقب الرئيس التنفيذي في شركة أنشأها في مرآبه. فمما لا شك فيه أن ستيف جوبز طور شركة آبل وجلب ابتكارات إلى السوق لم تستطع أي شركة تصنيع تقنية أخرى منافستها.

ثم جلب لنا رئيس شركة آبل سابقًا كمبيوتر ماك و iTunes و iPod فلقد غير طريقة تنزيل الموسيقى وغير طريقة استخدامنا لأجهزة الكمبيوتر المحمولة. لكن جوبز جعل شركة آبل أكثر شركات التكنولوجيا الاستهلاكية نجاحًا وقوة في العالم لأنه صنع الآيفون. فقد جعل ستيف جوبز شركة أبل على ما هي عليه اليوم وفي خطوة مفاجئة في 25 أغسطس 2011 استقال جوبز من منصبه في شركة أبل وعين مجلس الإدارة تيم كوك كرئيس تنفيذي جديد.

من هو رئيس شركة آبل سابقًا؟

رئيس شركة آبل سابقًا

  • رئيس شركة آبل سابقا هو ستيفن جوبز مخترعًا ومصممًا ورياضيًا أمريكيًا، كان المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي ورئيس شركة آبل للكمبيوتر.
  • يُنظر الآن إلى منتجات آبل الحالية، والتي تشمل أجهزة iPod و iPhone و iPad، على أنها تملي تطور التكنولوجيا الحديثة.
  • كان رئيس شركة آبل سابقًا “ستيف جوبز” من أوائل رواد الأعمال الذين أدركوا أن الكمبيوتر الشخصي سيجذب جمهورًا واسعًا من المستخدمين، على الأقل داخل الولايات المتحدة في هذا الوقت، صمم جوبز مع صديقه “ستيفن غاري وزنياك” أو جهاز كمبيوتر للاستخدام الشخصي والذي أطلق عليه اسم Apple ll مزود هذا الجهاز بلوحة مفاتيح ذو شكل أنيق.
  • بالرغم من أن جوبز لم يكن لديه خبرة بالتسويق في هذا الوقت، إلا أنه تمكن من الحصول على التمويل والتوزيع والدعاية للشركة  التي أسسها مع صديقه”ستيف وزنياك تحت مسمي ” كمبيوتر آبل  Apple Computer ” وذلك في عام 1977 وهو نفس العام الذي تم فيه من الانتهاء الكامل من جهاز “Apple ll”  وحقق هذا الجهاز نجاحًا فوريًا، وأصبح مرادفًا لازدهار أجهزة الكمبيوتر الشخصية في العالم، في عام 1981 تلقت الشركة عرضًا رائعًا للأسهم العامة، وفي عام 1983 حققت الشركة أسرع دخول في قائمة “فورتشين 500 Fortune 500” وهي مجلة تقوم بتصنيف وترتيب الشركات الأمريكية على حسب نجاح الشركة ونموها.
  • وفي عام 1983 عينت الشركة شركة ” بيبسيكو PepsiCo” و”جون سكولي” ليكون الرئيس التنفيذي لشركة آبل Apple، و كان  “سكولي” رافضًا في البداية، لكن جوبز اقنعه بقبول المنصب، حيث قام جوبز بإخباره أن المستقبل القادم في التكنولوجيا، وقال له هل تريد بيع المياه المخلوطة بالسكر طول حياتك، كان جوبز يريد الاستفادة من خبرة ” جون سكولي” في التسويق  حيث صعد “سكولي” مبيعات  شركة بيبسيكو إلى أرقام خيالية في فترة وجيزة.

الآباء والأمهات ستيف جوبز والتبني

  • وُلد رئيس شركة آبل سابقًا جوبز 24 فبراير 1955 في سان فرانسيسكو ، كاليفورنيا ، وكان جوبز ذكيًا ، وتخرج في الكلية ويختبر العديد من المساعي المختلفة قبل المشاركة في تأسيس شركة آبل مع ستيف وزنياك في عام 1976.
  • وكان والد جوبز، مصعب عبدالفتاح جندالي، أستاذاً في العلوم السياسية السورية، نعم يعتبر والد ستيف جوبز من أصل عربي، فوالدته( شيبل) عملت كمعالجة نطق بعد وقت قصير من وضع جوبز للتبني، تزوج والداه البيولوجيان وأنجبا طفلاً آخر، هو منى سيمبسون. ولم يتمكن من كشف معلومات عن والديه البيولوجيين إلا بعد أن كان جوبز في السابعة والعشرين من عمره.
  • عندما كان رضيعًا، تم تبني جوبز من قبل” كلارا” وبول جوبز” واسمه ستيفن بول جوبز. عملت كلارا كمحاسبة وبول كان من قدامى المحاربين في خفر السواحل والميكانيكي.

 عاش ستيف جوبز مع عائلته بالتبني في ماونتن فيو ، كاليفورنيا، داخل المنطقة التي أصبحت فيما بعد تعرف باسم وادي السيليكون.

  • عندما كان صبيًا، عمل جوبز ووالده في مجال الإلكترونيات، أظهر بول لابنه كيفية تفكيك وإعادة بناء الإلكترونيات، وهي هواية غرست الثقة والمثابرة والبراعة الميكانيكية لدى جوبز.

شركة ناكست Next وبيكسار Pixar

  • لم تكن شركة آبل Apple  وحدها هي الإنجاز الذي حققه “ستيف جوبز”، حيث بدأ جوبز مع مجموعة من الشركاء في شركة أخرى تحت اسم “ناكست Next” تخصصت تلك الشركة في تصميم أجهزة الكمبيوتر القوية والتي تستخدم في سوق العمل والتعليم، شمل شركاء جوبز رجال أعمال من تكساس  مثل الملياردير” روس بيرو”  وشركة” كانون” والتي تصنف كشركة إلكترونيات يابانية.
  • في هذا الوقت كان هناك منافسًا  آخر لجهاز “ناكست Next” وهو جهاز الكمبيوتر الخاصة بشركة “صن Sun” الذى كان أقل في التكلفة من شركة” ناكست Next ” بالإضافة إلى شركة ” مايكرو سيستم Microsystems” .
  • وفي عام 1986 قام مؤسس شركة “آبل Apple” ستيف جوبز بالاستحواذ على أغلب حصة  شركة “بيكسار Pixar” وهي شركة رسوم متحركة شهيرة  تم إنشاؤها كجزء من شركة ” لوكسفورم Lucasfilm” التي تنتج أفلام هوليود، على مدار عقد من الزمان بني جوبز شركة “بيكسارPixar” لتصبح أكبر شركة أفلام للرسوم المتحركة، من بين الأفلام التي تم إنتاجها فيلم حكاية اللعبة وفيلم قلبًا وقالبًا، وفي عام 1995 تم طرح أسهم شركة” بيكسار Pixar” في السوق ليدخل بعدها” جوبز” قائمة المليارديرات، ثم قام جوبز في النهاية ببيع استديوهات الشركة لشركة ديزني في عام 2006.

العودة إلى آبل Apple مرة أخرى
 رئيس شركة آبل سابقًا

  • ترك جوبز الشركة في عام 1985، ثم عاد إلى آبل Apple بعد أكثر من عقد، حيث خضع رئيس شركة آبل سابقًا لعملية جراحية في عام 2004 وتلقي عملية زرع كبد في عام 2009، وتنحي جوبز عن الشركة في أغسطس من عام 2009 وسلم قيادة الشركة إلى “ثيموني كوك” الذي كان يشغل رئيس العمليات في الشركة ليحصل بعدها جوبز مرة أخرى على لقب رئيس شركة آبل سابقًا، لم يغادر جوبز الشركة نهائيًا ولكنه ظل يتفاوض مع مسؤولين في شركات أخرى مثل سيليكون فالي، وذلك من أجل الحصول على صفقات لصالح الشركة، وتوفي جوبز في عام 2011 بعد معركة طويلة مع سرطان البنكرياس عن عمر يناهز 65 عامًا.
  • بالرغم من وفاة جوبز منذ ما يقرب من عقد من الزمن إلا أن شركة آبل لا تزال تحتفظ بقوتها التنافسية حتى الآن، لقد كان جوبز شخصًا عظيمًا، حيث نجح في تأسيس وبناء أحد أكبر صروح تكنولوجيا الأجهزة اللوحية في الوقت الحاضر.

الاستنتاج 

كان “ستيف جوبز” مؤسس شركة آبل Apple  شخص عظيم نجح في تأسيس وبناء أعظم شركة هواتف ذكية في العالم تحت مسمى “آبل Apple ” ولم يكتف جوبز بهذه الشركة فقط، فقد قام بتكوين وإنشاء مجموعة من الشركات الأخرى، وساهم في نجاحها، ولم يكتف جوبز بتخصص تصنيع الكمبيوتر الشخصي، بل دخل وبقوة في مجالات أخرى مثل صناعة الرسوم المتحركة التي حقق من خلالها نجاحًا باهرًا، وفي النهاية يمكن القول إن تاريخ جوبز يعتبر مثالًا واضحًا للاجتهاد والإخلاص في العمل، حيث إن جوبز لم يكتف بكونه مصممًا أو مطورًا للكومبيوتر يمكنه بناء برمجيات أو غيرها، بل نجح في بناء ثورة جديدة في هذا التخصص وجنى منها ثروات تقدر بمليارات الدولارات.

اقرأ المزيد :

 

التعليقات مغلقة.