كل ما تريد أن تعرفه عن سندات الخزانة و 7 أنواع لها

سندات الخزانة هي أداة دين تلجأ إليها الحكومات والشركات بغرض تمويل مشاريعها حيث أنها تقوم بتوفير عائد جيد للمستثمرين وذلك مقابل مخاطرة مقبولة.

ويختلف معدل العائد المعطى من خلال شركة مصدرة إلى شركة أخرى وذلك طبقاً لأحوال الشركة وتاريخها ومدى ملائمتها المالية، حيث أن العائد المطلوب من المستثمر لشركة كبرى سيكون أقل من شركة صغيرة وذلك لأن كما هو معروف فإن نسبة المخاطرة في الشركات الكبيرة تعتبر أقل.

سندات الخزانة هي أوراق مالية ذات قيمة معينة، كما أنها تعد أحد أوعية الاستثمار، والسند هو عبارة عن ورقة رسمية تعلن أن مالك السند هو شخص دائن إلى الجهة المصدرة لذلك السند، سواءً كانت جهة حكومية أو شركة أو مشروع ما.

طرح سندات الخزانة

سندات الخزانة

عادةً ما تطرح هذه السندات للبيع في أسواق المال من أجل تحصيل مبلغ مطلوب لمشروع خاص، ولهدف معين.

فعلى سبيل المثال قد تحتاج إحدى الشركات لشراء باخرة، أو قد تحتاج بلدية ما في إحدى المدن إلى عمل بعض التمديدات الكهربائية أو المائية الجديدة، أو أن حكومة ما تحتاج إلى بناء بعض المدارس أو الجامعات.

ولكن الإعتمادات المالية غير متوفرة، ولا يمكن تحقيقها بسهولة لكبر الاحتياج، وفي الوقت نفسه، فإن صاحب الحاجة لا يرغب في أن يكون هناك شريك له فيما يعمل سواءً لعدم إمكانية المشاركة، كالمدارس أو الأعمال الحكومية والبلدية؟

أو أن الشركات لا ترغب في التوسع في عمل شراكات جديدة مع الشركاء الأولين.

لذا فإن الحل هو أن تطلب سلفة معينة لتغطية المبلغ الذي تحتاجه، ويمكن تحصيل هذا المبلغ من خلال قرض مالي من بنك واحد أو مجموعة من البنوك.

كما يمكن أيضاً أن تطرح سندات الخزانة بمبالغ مالية صغيرة نسبياً حتى يتسنى للناس العاديين شراؤها وتكون في مقدرتهم، وتكون هذه السندات بمثابة ورقة دين على هذه الحكومة أو البلدية أو الشركة؟

وتباع هذه السندات على الناس كوسيلة للإستثمار المضمون، فيقومون بتقديم مالديهم من أموال متوفرة بضمانات معينة من قبل الجهة المستفيدة من القرض.

تقدم سندات الخزانة للبيع وتطرح من خلال الأسواق على أساس أن قيمة السند مبلغ محدد، وهو مبلغ كبير في السندات الحكومية غالباً ما يبدأ من نحو 5 آلاف دولار أمريكي، أما بالنسبة إلى الشركات فإنه يبدأ من نحو ألف دولار.

من مميزات سندات الخزانة أيضاً أنها قابلة للتداول من خلال الأسواق، وذلك في حالة احتياج مالكها إلى السيولة النقدية، حيث أن المالك يستطيع بيع ما لديه من سندات بسعر يتناسب مع المدة الباقية من عمر السند، ومع سعر الفائدة المتفق عليها عند البيع.

أنواع سندات الخزانة

  • السندات المستدامة

يتميز هذا النوع من سندات الخزانة بأن فترة سداده غير محددة، كما أنه يتم دفع مبلغ ثابت بشكل سنوي إلى حاملي السندات من قبل الشركة المصدرة لها وذلك بشكل مستمر.

كما أن هذا النوع من السندات لا يمكن أن تنتهي فترته الزمنية إلا بشراء مصدر السند له مرة أخرى وبموافقة حامل السند.

  • السندات صفرية الكوبون

يعتبر هذا النوع من السندات ذات فترة زمنية محددة، لذلك فإن هذا يعني أن هذه السندات تباع بخصم على القيمة الإسمية على أن يسترد المستثمر القيمة الإسمية عند تاريخ الإستحقاق.

كما يمكن للمستثمر أيضاً أن يبيع حصته من خلال الأسواق بالسعر السائد، في حالة أنه يرغب في التخلص منها قبل موعد وتاريخ الإستحقاق، ويمثل الفرق بين القيمة الإسمية وبين القيمة المدفوعة لشراء السند- سعر البيع- مقدار الفائدة الذي يحققه المستثمر.

  • سندات الخزانة ذات معدل الفائدة المتحرك

يعد هذا النوع من سندات الخزانة ذات فترة زمنية محددة، و عادةً ما يحدد لهذا النوع من السندات سعر فائدة مبدئي يستمر العمل به لفترة زمنية تقدر بنحو 6 أشهر، على أن يعاد النظر فيه بصفة دورية كل نصف سنة بهدف تعديله لكي يتلائم مع معدلات الفائدة المتواجدة في السوق.

  • سندات الدخل

هذا النوع من سندات الخزانة أيضاً له فترة زمنية محددة، وعادةً يعتمد هذا النوع من السندات على أرباح المنشأة السنوية وأخذ نسبة الفائدة المتفق عليها بناءً على أرباح السنة، لذلك فإنه في نص صياغة العقد يتم ذكر بعض البنود منها:

  • لا يجوز لحملة هذه النوعية من السندات المطالبة بالفوائد في السنوات التي لم تحقق فيها المنشأة أرباحاً.
  • ضرورة قيام المنشأة باحتجاز جزء من الأرباح لسداد قيمة السند عند تاريخ الإستحقاق.
  • أن يكون لحامل السند الحق في تحويلها إلى أسهم.
  • السندات الرديئة أو المنخفضة الجودة

هذا النوع من سندات الخزانة له فترة زمنية محددة، وتستخدم هذه السندات من أجل تمويل عملية السيطرة على منشأة ما، وذلك من خلال شراء حصة كبيرة من أسهم رأسمالها من حصيلة إصدار سندات وقروض يتم الحصول عليها لذلك الغرض.

عادةً يترتب على ذلك زيادة كبيرة في نسبة الأموال المقترضة إلى الأموال المملوكة نتيجة لإحلال القروض في هيكل رأس المال محل الأسهم التي تم شراؤها بشكل يجعل الاستثمار في تلك السندات محفوفاً بالمخاطر.

  • سندات المشاركة

bonus new gray FX AR_1

هذا النوع أيضاً ذات فترة زمنية محددة، كما أنه يعتبر ذو غرض مزدوج، وهذا النوع من السندات يمنح الحق للمستثمر ليس فقط في الفوائد الدورية، بل وفي جزء من أرباح المنشأة.

  • السندات البلدية

تصدر هذه السندات عن يد مدينة ما، سلطة محلية ما، ولاية ما، أو حتى مدرسة إقليمية ما، أو مطار أو ميناء وجميع الجهات الحكومية المحلية الأخرى.

تعتبر السندات البلدية خالية من دفع أية ضرائب فيدرالية أو ضرائب الدولة، وبالتالي فهي تعد جاذبة للمستثمرين الذين يرغبون في حماية مدخولهم من الضرائب.

تختلف سندات الخزانة البلدية على نطاق واسع في نوعية الائتمان وهي أقل سيولة من الأوراق المالية الحكومية.

اقرأ أيضًا: تعرف على الفرق بين سندات الخزانة والأسهم

ماذا تعني المدة الزمنية للسند؟

يقصد بالمدة الزمنية فترة استحقاق قيمة السند وهي كالتالي:

  • فترة تحدد بأقل من 3 سنوات وتسمى سندات قصيرة الأجل.
  • فترة تحدد بمدة من ثلاث سنوات وحتى عشر سنوات وتسمى بسندات متوسطة الأجل.
  • فترة تحدد بأكثر من عشر سنوات وتسمى سندات طويلة الأجل.

ما هي الضمانات الخاصة بسندات الخزانة؟

سندات الخزانة

إن الذي يملك السندات لا يعتبر شريكاً في المشروع أو الشركة التي طرحت هذه السندات للبيع، كما إنه ليس لمالك السند أي صوت في مجلس الإدارة.

تعتبر سندات الحكومة من أشهر السندات المعروفة، وهي غالباً ما تعد بأنها سندات بضمانات الدولة، وتقوم الدولة بطرحها من أجل الحصول على تمويل لمشروعاتها الكثيرة.

على سبيل المثال السكة الحديد أو عمليات مجاري تصريف المياة والتي عادةً تنتظر أن تحصل منها الدولة على عائد من خلال تحصيل رسوم الخدمات التي تتحقق من تقديم خدماتها من ذلك المشروع.

لذا فإن صاحب السند يشتري السند وهو يعلم أن هناك ضمانات لرجوع ماله إليه من خلال هذا المشروع، كما أن لصاحب السند الأولوية في التحصيل فيما لو تعرضت الشركة أو المصلحة التي استفادت من بيع السند بسبب أية انتكاسة مالية.

فصاحب السند له الأولوية في التحصيل في حالة إفلاس الشركة أو المصلحة، كما أن مالك السند يملك قوة أخرى، وهي إنه في إمكانه أن يطالب في حالة إعلان الشركة إفلاسها أو المصلحة في حالة عدم سدادها للفائدة أو المبلغ عند حلول موعد سداد المبلغ.

وهذه القوة تخيف الشركات أو المصالح، مما يعني أن لمالك السند القوة التي تعطيه الحصول على كامل حقوقه وتحافظ على ماله عند ذلك المدين سواءً كانت شركة أو مصلحة.

كيف يستطيع مالك سندات الخزانة التخلص منها:

  • أن يظل صاحب السند منتظرًا لفترة انتهائه، ولا يحق لحامل السند الحصول على فائدة من هذا السند.
  • في حالة إن تم صلح بين حامل السند والشركة المصدرة له، فلا يمكن بيع هذه السندات للغير.

تأثير الطلب على العائد في السندات:

سندات الخزانة

من قواعد إصدار سندات الخزانة أن يتم تحديد قيمة اسمية لها، مع تحديد سعر الفائدة على كل سند. يتم بيع هذه السندات في الأسواق الثانوية أو من خلال المزادات.

وفي حالة أن يكون هناك الكثير من الطلب على الأوراق المالية، يتم رفع السعر بعد القيمة الإسمية والتداول من خلال سعر أعلى، مما يؤدي بدوره إلى تقليل العائد الذي سوف يحصل عليه المستثمرين حيث أن الحكومة تقوم فقط بسداد القيمة الإسمية في تاريخ الاستحقاق.

أما في حالة أن يصبح الطلب على سندات الخزانة منخفضاً ، فإن عائد سندات الخزانة يرتفع للتعويض عن إنخفاض الطلب، ويكون المستثمرين على استعداد فقط لدفع مبلغ أقل من القيمة الإسمية مما يؤدي إلى زيادة العائد للمستثمرين لأنه يمكنهم شراء السندات بسعر مخفض، ويسدد القيمة الإسمية الكاملة في تاريخ الاستحقاق.

عندما تزيد عوائد سندات الخزانة، تزداد أسعار الفائدة في الإقتصاد أيضاً حيث يتعين على الحكومة دفع أسعار فائدة أعلى لجذب المزيد من المشترين من خلال المزادات المستقبلية.

هل توجد مخاطرة في سندات الخزانة؟

تعتبر سندات الخزانة من الاستثمارات الآمنة، ولكن الخطر الرئيسي له هو أن التضخم سوف يأكل عائداتك على مر السنين، فمثلا إذا قمت بشراء سندات الخزانة طويلة الأجل، عند الحصول على القيمة الاسمية للسند مرة أخرى ، فلن يكون له نفس القوة الشرائية إلى كانت قبل سنين من وقت شراء السند.

إقرا ايضا :كيفية الاستثمار في الذهب

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.