كيف ابدأ في الأسهم ؟ وما هي الاستراتيجية الأفضل ؟

ينتشر التساؤل حول كيف ابدأ في الأسهم؟ حيث يُعد عالم الأسهم والأوراق عالم كبير لا يعرفه غير أصحاب الخبرة والمحترفين، فمن الممكن أن يتم الدخول في ذلك العالم بمبلغ قليل، ولكن يجب أن تتم دراسة السوق جيدًا في البداية حيث يمكن أن يتم التعامل دون أي خسائر، كما أن هناك أسواق مختلفة أعداد أسهم مختلفة، ولذلك سوف نأخذكم في جولة قصيرة نتعرف من خلالها على كل ما يخص إجابة سؤال كيف ابدأ في الأسهم؟

كيف ابدأ في الأسهم؟

كيف ابدأ في الأسهم؟
كيف ابدأ في الأسهم؟

يمكن الإجابة عن سؤال كيف ابدأ في الأسهم؟ بأن التداول في الأسهم عبارة عن عملية بيع وشراء للأسهم عن طريق شركة مدرجة في البورصة من خلال جهاز الكمبيوتر أو اللاب توب أو الهاتف، كما أنه يتم عن طريق الوسيط الخاص بالفرد للتداول، وذلك حتى يتم تحقيق الأرباح.

أصبح التداول في الأسهم في الوقت الحالي أمر سهل من خلال الإنترنت، ويمكن أن يقوم الأفراد من جميع النواحي أن بالتداول في الأسهم لأسباب مختلفة، بالرغم من ذلك فإن الأمر يتعلق بإمكانية تحقيق ربح إضافي عن طريق شراء الأسهم بسعر منخفض، ومن ثم إعادة بيعها مرة أخرى بسعر مرتفع مع كسب الفرق بينهما، وهناك طريقة بسيطة يمكن بها التداول والإجابة على سؤال كيف أبدأ في الأسهم سوف نذكرها لكم في السطور التالية.

اقرأ أيضًا: كيف اشتري اسهم

طريقة البدء في تداول الأسهم

كيف ابدأ في الأسهم؟
كيف ابدأ في الأسهم؟

حتى يمكن البدء في تناول الأسهم من خلال الإنترنت من المهم أن يتم الحصول على أسهم وموارد مناسبة، وسوف نعرض لكم الخطوات الصحيحة والمضمونة التي يمكن الإجابة بها عن سؤال كيف ابدأ في الأسهم؟ فيما يلي:

اختيار حساب تداول أسهم يتناسب مع قدراتك

تتضمن الإجابة عن كيف ابدأ في الأسهم؟ بأن حساب التداول يُعد وسيلة الاتصال الخاصة مع جميع الأفراد في العالم، وخاصةً الأشخاص الذين يرغبون في بيع وشراء الأسهم، فمثلًا إذا كان الشخص يرغب في شراء أسهم معينة مثل Bp العملاقة فإنه يجب أن يقوم بالبحث والعثور على شخص لا يمتلك أسهم Bp فقط ولكنه مستعد أن يقوم ببيع تلك الأسهم، وفي الأساس هذا دور الشخص الوسيط، يقومن بربط الشخص مع سوق الأسهم والمساهمين الآخرين، وذلك ما يُسمى “سوق الأسهم”، ويجب أن يحرص الشخص على اختيار وسيط يوفر أعلى المستويات من الأمان والترخيص.

بالإضافة إلى أن حساب تداول الأسهم مع وسيط من خلال الإنترنت يتيح الوصول إلى منصة التداول الخاصة بهم، وذلك حيث يمكن أن يتم توصيل أوامر البيع والشراء للمشترين والبائعين الآخرين، وذلك من خلال اتصالهم أيضًا ببورصة الأوراق المالية، والتي تعمل على إدارة سوف الأسهم وتقوم باسترداد أسهم الشركات التي ترغب في تداولها.

اقرأ أيضًا: تعلم كيفية تداول الاسهم

اختيار المنصات الأفضل لتداول الأسهم

إن المنصة التي تخص تداول الأسهم تُعد المكان الذي يتم فيه وضع مستويات الخروج والدخول من الصفقات على الأسهم التي يتم اختيارها، كما أنه من الضروري معرفة الطريقة المثلى لاختيار أفضل منصات تداول الأسهم من خلال الإنترنت، وذلك لأنه يمثل الوصول إلى المعلومات والأدوات المهمة التي تتعلق بأسعار السوق المباشرة للشركة التي تقوم بتداولها، بالإضافة إلى مخطط الأسعار التاريخي للسهم.

اختيار الاستراتيجية المناسبة لتداول الأسهم

إن استراتيجية التداول تساعد الأشخاص على تحليل الأسهم بشكل ممنهج ومنظم للحصول على أدلة حول تحركات السوق بعد ذلك، حتى يمكن أن يقوم المتداولون باستخدام الطرق المختلفة الخاصة بالتحليل، وذلك مثل التحليل الأساسي والتحليل الفني.

  • التحليل الأساسي: عبارة عن دراسة البيانات الخاصة بالشركة والبيانات الاقتصادية العامة، كما أنها تتضمن البيانات التي تخص شركة تحليل إعلانات الأرباح لكل سهم ومبيعات الشركة والأرباح التشغيلية، بالإضافة إلى إطلاق المنتجات الجديدة وما إلى ذلك، ويحاول المتداولون معرفة ما إن كانت الشركة لديها القدرة على تحقيق المزيد من الأرباح في المستقبل، وذلك لأن الأمر يتعلق بسعر السهم في الأيام المقبلة.
  • التحليل الفني: يخص ذلك التحليل دراسة السعر، وذلك بهدف تحديد الأنماط التي تتعلق بنشاط البيع والشراء التي من الممكن أن تشير إلى المستويات المحتملة للدخول والخروج، كما يتم دراسة سعر السهم في العموم عن طريق استخدام أنماط الرسوم البيانية وحركة الأسعار ومؤشرات التداول.

 4 أنواع مختلفة من الاستراتيجيات 

  1. استراتيجيات تداول الأسهم اليومي: وذلك يخض بيع وشراء الأسهم في خلال يوم واحد للتداول، وذلك مع الخروج بحلول في نهاية اليوم، وعدم الاحتفاظ بأي شكل من التداولات المفتوحة خلال الليل وعند إغلاق السوق.
  2. استراتيجيات السوينج في تداول الأسهم: يُطلق عليه التداول المتأرجح، وهو نوع يضم المتداولين المتأرجحين بين التحليل الفني والأساسي، وذلك حتى يتم اتخاذ قرارات التداول الخاصة بهم.
  3. استراتيجيات الاحتفاظ في تداول الأسهم: وذلك الأسلوب ينطوي على المتداولين الذين يحتفظون بصفقاتهم لشهر أو لعدة أسابيع، وفي الأغلب يتم استخدام تلك الاستراتيجية للأطر الزمنية الأعلى مثل الرسم البياني اليومي أو الأسبوعي أو الشهري لإمكانية اتخاذ القرارات.
  4. استراتيجية الاستثمار في الأسهم: إن عملية الاستثمار في الأسهم لها العديد من أوجه التشابه، وأكبر فرق يكمن في الفترة التي تخص الانتظار، حيث يُفضل المستثمرون أن يحتفظون بالأسهم لشهور أو سنوات عديدة حتى يتم الحصول على أكبر مكاسب من رأس المال.

اقرأ أيضًا:

حساب تجريبي للاسهم الأمريكية

ما هو تداول الاسهم ؟وكيف يتم تداول الأسهم السعودية؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.