ما هي أسواق الصرف الأجنبي ؟

أسواق الصرف الأجنبي هي الأماكن التي يتشارك فيها المشترون والبائعون من اجل اتمام عملية التداول وذلك ضمن أطر وقواعد محددة تعمل على إنجاح هذه العملية ، مع مراعاة نوعية السوق، في هذه المقالة سوف نلقي الضوء على، أسواق الصرف الأجنبي ، ونتحدث عن تعريفها وأنواعها ،ووظائفها.

سوق الصرف الأجنبي

سوق الصرف الأجنبي: هو المكان الذي يجتمع فيه المشترون والبائعون من أجل القيام بعملية التداول ، هو مفهوم أعم وأشمل من سوق الفوركس حيث أن سوق الفوركس  يندرج ضمن أحد أنواع أسواق الصرف.

إقرا ايضا :  ما هو تداول العملات ؟ شرح فوركس مختصر

وظائف سوق الصرف

اتخاذ سوق الصرف الأجنبي في التطور خلال السنين السابقة، لنشاهده اليوم في الصورة الأكثر تطورا، وذلك بفضل التقدم في وسائل الاتصال، ومما يدعم هذه التطور هو الوظائف التي تقوم من اجلها اسواق الصرف الأجنبي وهي: 

 تحويل الأموال بين الدول 

الوظيفة الأساسية التي تم إنشاء أسواق الصرف من أجلها هي تحويل الاموال من دولة إلى أخرى من أجل تسوية المدفوعات بين الدول وبعضها البعض.  

توفير الائتمان للتجارة الخارجية 

يوفر سوق الصرف الأجنبي الائتمان الكافي من اجل اتمام عملية التجارة الخارجية، ويساهم بشكل كبير في التدفق السلس للسلع والخدمات من دولة إلى أخرى، حيث أنه يمكن دفع فاتورة صفقة تجارية قادمة من الولايات المتحدة إلى الصين من خلال سوق الصرف.

تسوية المدفوعات الدولية    

في سوق الصرف الأجنبي يتم تسوية المدفوعات الدولية الناتجة عن المبادلات التجارية بين السلع والخدمات، هذه بالإضافة إلى تحويلات رأس المال في الصور المختلفة كالقروض والاستثمارات.

أنواع سوق الصرف الأجنبي

تنقسم  أسواق الصرف الأجنبي إلى خمسة أنواع وهي:

  • الأسواق الفورية: من أسرع المعاملات المتعلقة بالعملة وتمثل ثلث تبادل العملات في العالم.
  • الأسواق الآجلة : يتم فيها الاتفاق على تداول عقد في تاريخ معين بسعر وكمية محددة
  • أسواق المستقبل : عبارة عن مزاد علني يتم فيه بيع العقود والسلع على أن يكون التسليم في المستقبل 
  • أسواق الخيارات : تعطي المشتري الحق في التصرف في العقد دون تملكه (ويعتبر سوق الفوركس جزء منها) 
  • أسواق المقايضة : يتم فيها الاتفاق على تبادل سلسلة من التدفقات النقدية لفترة زمنية معينة.   

خصائص سوق الصرف الأجنبي

في هذا الجزء سنركز أكثر ما يكون على خصائص سوق الفوركس الذي نتداول فيه ، ويمكن سردها في  ما يلي:

انخفاض تكاليف التداول

على عكس الأسواق الأخرى مثل سوق الأسهم يعتبر سوق الفوركس هو الأقل من حيث  تكاليف التداول، وفتح الحساب، حيث أن أغلب الشركات لا تشترط حد أدنى من اجل من اجل فتح حساب بها.  

وهي ميزة رائعة تسمح للمتداولين الصغار بالوصول إلى السوق بسهولة، وعدم جعله يقتصر على المتداولين ذو رؤوس الأموال الضخمة.   

شفافية ممتازة

ونقصد هنا بالشفافية حرية الوصول إلى معلومات التداول، حيث أنك تملك الحق في الوصول إلى بيانات السوق والمعلومات الضرورية لتنفيذ صفقة، مما يعني أن لديك سيطرة أكبر على استثماراتك.    

سيولة فائقة

تمكن السيولة المتداولين من تبادل العملات بسهولة دون التأثير على أسعار العملات المتداولة، وبحسب البيانات الأخيره فإن حجم السيولة اليومية في سوق الفوركس تتراوح بين 3 إلى 5 تريليون دولار  

اتجاهات قوية في السوق

الميزة الأخيرة لسوق الفوركس بصفته أحد أنواع أسواق الصرف الأجنبي هي الاتجاهات القوية التي يوفرها السوق، حيث يمكن توقع الاتجاه الطويل بسهولة فيه من خلال دراسة اقتصاد الدول أو المناطق الاقتصادية التي تتداول على عملتها، وبالتالي يمكن تحقيق ربح من هذه التداولات.  

وبالرغم من أن الأسواق المالية الأخرى تستخدم اتجاهات، إلا أن اتجاهات الفوركس اقوي بكثير، وهو ما يوفر أيضا سهولة في التحليل وتحديد مراكز التداول بشكل جيد 

إقرا ايضا:

أنواع سوق الصرف الأجنبي

تعرف علي اهم العوامل المؤثرة في سوق العملات الأجنبية

علاقة سوق العملات بسوق السندات