مقدمة في تداول العملات في سوق الفوركس وبداية التعلم في هذا المجال

0

تم تصميم دورة الفوركس المجانية هذه لتعليمك أساسيات سوق الفوركس وتداوله بطريقة غير مملة،أعلم أنه يمكنك العثور على هذه المعلومات في مكان آخر على الويب،ولكن دعنا نكون صرحاء،معظمها مبعثر وجاف جداً للقراءة،سأحاول جعل هذا البرنامج التعليمي ممتعاً قدر الإمكان حتى يمكنك التعرف على تداول الفوركس وقضاء وقت ممتع في ذلك.

دورة تداول الفوركس للمبتدئين
دورة الفوركس المجانية

عند الانتهاء من هذه الدورة،سيكون لديك فهم قوي لسوق الفوركس وتداول العملات الأجنبية،وستكون حينها مستعدًا للتقدم في تعلم استراتيجيات تداول العملات في العالم الحقيقي.

ما هي اساسيات سوق الفوركس؟

في الأساس،سوق الفوركس هو المكان الذي تأتي اليه البنوك والشركات والحكومات والمستثمرون والتجار للتبادل والتكهن بالعملات،يشار إلى سوق الفوركس أيضًا باسم سوق العملات أو  سوق العملات الأجنبية،وهو السوق الأكبر والأكثر سيولة في العالم مع معدل دوران يومي للمتوسط 4 تريليون دولار.

يفتح سوق الفوركس على مدار 24 ساعة في اليوم،خمسة أيام في الأسبوع مع وجود أهم مراكز التجارة العالمية في لندن ونيويورك وطوكيو وزيوريخ وفرانكفورت وهونغ كونغ وسنغافورة وباريس وسيدني.

تجدر الإشارة إلى أنه لا يوجد سوق مركزي لسوق الفوركس،بدلاً من ذلك يقال إن التداول يتم “بدون وصفة”،الأمر ليس مثل الأسهم التي يوجد بها سوق مركزي مع جميع الطلبات المجهزة مثل بورصة نيويورك،الفوركس هو منتج مقتبس من قبل جميع البنوك الكبرى،ولن يكون لدى جميع البنوك نفس السعر بالضبط،وتأخذ منصات الوساطة جميع الرسائل من المصارف المختلفة،والعلامات التي نراها من وسيطنا هي متوسط تقريبي لها،إنه الوسيط الذي يتعامل بفاعلية مع التجارة ويأخذ الجانب الآخر منه ، إنه “يصنع السوق” من أجلك،عندما تشتري زوج عملات يقوم الوسيط الخاص بك ببيعها لك،وليس تاجر آخر.

تاريخ موجز لسوق الفوركس

حسنًا،أعترف أن هذا الجزء سيكون مملاً بعض الشيء،ولكن من المهم أن يكون لديك معرفة أساسية بتاريخ سوق الفوركس حتى تعرف قليلاً عن سبب وجوده وكيف وصل إلى هنا،إذن هذا هو تاريخ سوق الفوركس باختصار:

في عام 1876،تم تنفيذ شيء يسمى معيار تبادل الذهب،وقال في الأساس أنه يجب أن تكون كل العملة الورقية مدعومة بالذهب الصلب،كانت الفكرة هنا هي استقرار العملات العالمية من خلال ربطها بسعر الذهب،كانت فكرة جيدة من الناحية النظرية،ولكنها في الواقع خلقت أنماطًا من الازدهار والكساد أدت في النهاية إلى زوال معيار الذهب.

تم إسقاط معيار الذهب في بداية الحرب العالمية الثانية،حيث لم يكن لدى الدول الأوروبية الكبرى ما يكفي من الذهب لدعم كل العملات التي كانت تطبعها لدفع تكاليف مشاريع عسكرية كبيرة،على الرغم من أن مستوى الذهب قد انخفض في نهاية المطاف،إلا أن المعدن النفيس لم يفقد مكانه باعتباره النموذج النهائي للقيمة النقدية.

ثم قرر العالم أن يكون سعر الصرف الثابت هو الدولار الأمريكي وهي العملة الاحتياطية الرئيسية،وأنه سيكون العملة الوحيدة المدعومة بالذهب،وهذا ما يعرف بـ “نظام بريتون وودز”،وقد حدث ذلك في عام 1944 (أعرف أنت متحمس جدا لمعرفة ذلك)،في عام 1971 أعلنت الولايات المتحدة أنها لن تقوم بتبادل الذهب مقابل الدولار الأمريكي الذي تم الاحتفاظ به في الاحتياطيات الأجنبية،وهذا يمثل نهاية نظام بريتون وودز.

كان هذا انهيار نظام بريتون وودز الذي أدى في نهاية المطاف إلى القبول العالمي لأسعار صرف العملات الأجنبية العائمة في عام 1976،وكان هذا بالفعل ولادة سوق الصرف بالعملات الأجنبية الحالية،على الرغم من أنه لم يتم تداوله إلكترونيا على نطاق واسع حتى منتصف التسعينات.

حسنًا،لننتقل الآن إلى بعض الموضوعات الأكثر تسلية

ما هو تداول الفوركس؟

تداول الفوركس من حيث علاقته بتجار التجزئة مثل أنت وأنا هو المضاربة على سعر عملة مقابل عملة أخرى،على سبيل المثال إذا كنت تعتقد أن اليورو سوف يرتفع مقابل الدولار الأمريكي،يمكنك شراء زوج العملات (EUR/USD) المنخفض على أمل بيعه بسعر أعلى لتحقيق الربح،بطبيعة الحال إذا قمت بشراء اليورو مقابل الدولار (EUR/USD)،وارتفع الدولار الأمريكي،فسوف تكون في وضع خاسر،لذا من المهم أن تكون مدركًا للمخاطر التي ينطوي عليها تداول الفوركس،وليس فقط الربح.

 لماذا يعتبر سوق الفوركس شائعًا جدًا؟

تقدم لك مهنة تداول الفوركس نمط حياة أكثر روعة من أي مهنة في العالم،ليس من السهل الوصول إلى هناك،ولكن إذا كنت مصممًا ومنضبطًا فيمكنك تحقيق ذلك،في ما يلي قائمة سريعة بالمهارات التي ستحتاجها للوصول إلى أهدافك في سوق الفوركس:

القدرة – لتقبل الخسارة دون أن تصبح عاطفيا.

الثقة – أن تؤمن بنفسك واستراتيجيتك التجارية،وأن لا تخاف.

الإخلاص – لكي تصبح أفضل متداول فوركس يمكنك أن تكون كذلك.

الانضباط – أن تظل هادئا وغير عاطفي في مجال الإغراء المستمر (السوق).

المرونة – لتداول شروط السوق المتغيرة بنجاح.

التركيز – للبقاء مركزا على خطة التداول الخاصة بك ولا تبتعد عن المسار.

المنطق – للنظر في السوق من منظور موضوعي ومباشر.

المنظمة – لتشكيل وتعزيز العادات التجارية الإيجابية.

الصبر – انتظر فقط تحقيق اهداف استراتيجيات التداول المحتملة وفقًا لخطتك.

الواقعية – لا أعتقد أنك سوف تحصل على الثراء بسرعة ولفهم واقع السوق والتجارة.

الشطارة – للاستفادة من ميزة التداول الخاصة بك عندما تعرف ما يحدث في السوق في جميع الأوقات.

ضبط النفس – لا المبالغة في التجارة و لا الإفراط في الاستفادة من حساب التداول الخاص بك.

بصفتنا متداولين،يمكننا الاستفادة من النفوذ والتذبذب الكبير لسوق الفوركس من خلال التعلم واتقان استراتيجية تداول الفوركس الفعالة،وبناء خطة تداول فعالة حول تلك الاستراتيجية،ومتابعتها مع الانضباط فيها،و إدارة الأموال هي المفتاح هنا،مع اخد الاعتبار ان الرافعة المالية هي سلاح ذو حدين ويمكن أن تربح الكثير من المال بسرعة أو تخسر الكثير منه بسرعة،إن مفتاح إدارة الأموال في المتاجرة بالعملات الأجنبية هو أن تعرف دائماً ان المبلغ المعين للدولار الذي تستثمره في خطر قبل الدخول في صفقة وأن تكون موافق تماماً على خسارة هذا المبلغ من المال،لأن أي صفقة واحدة قد تكون خاسرة،وسنتطرق للمزيد عن إدارة الأموال في وقت لاحق في هذه الدورة.

من يتداول الفوركس ولماذا؟

من يقوم بالتداول في سوق الفوركس
من يتداول الفوركس

البنوك

يسمح سوق الفوركس للبنوك  بعمل  الصفقات التجارية وضخ كميات كبيرة من السيولة  كل يوم في سوق الفوركس،و بعض البنوك الكبيرة تتاجر بمليارات الدولارات يومياً،وفي بعض الأحيان يتم هذا التداول نيابة عن العملاء، إلا أن الكثير يقوم به المتداولون الذين يقومون بالتداول لحساب البنك الخاص.

الشركات

يتعين على الشركات استخدام سوق الصرف الأجنبي لدفع ثمن السلع والخدمات من الدول الأجنبية وكذلك لبيع السلع أو الخدمات في الدول الأجنبية،جزء هام من نشاط سوق الفوركس اليومي يأتي من شركات تتطلع إلى صرف العملات من أجل التعامل مع دول أخرى.

الحكومات و المصارف المركزية

يمكن للبنك المركزي في البلد أن يلعب دوراً هاماً في أسواق الصرف الأجنبي، ويمكن أن تؤدي إلى زيادة أو نقصان في قيمة عملة بلدهم عن طريق محاولة التحكم في عرض النقد والتضخم و (أو) أسعار الفائدة. يمكنهم استخدام احتياطاتهم من العملات الأجنبية الكبيرة للحفاظ على استقرار السوق.

صناديق التحوط

في مكان ما حوالي 70 إلى 90 ٪ من جميع معاملات صرف العملات الأجنبية هي مضاربة بطبيعتها،ويعني هذا أن الشخص أو المؤسسات التي اشترت أو باعت العملة ليس لديها خطة لتسلم العملة بالفعل،وبدلاً من ذلك تم تنفيذ الصفقة بقصد وحيد وهو التكهن بحركة سعر تلك العملة المحددة،إن المضاربين للبيع بالتجزئة (أنت وأنا) هم من الاقزام مقارنة بصناديق التحوط الكبيرة التي تتحكم وتتكهن بمليارات الدولارات كل يوم في أسواق العملات.

الافراد

إذا سبق لك أن سافرت إلى بلد مختلف وقمت بتحويل أموالك إلى عملة مختلفة في المطار أو البنك ، فقد شاركت بالفعل في سوق صرف العملات الأجنبية.

المستثمرون

شركات الاستثمار التي تدير المحافظ الكبيرة لعملائها تستخدم سوق الفوركس لتسهيل المعاملات في الأوراق المالية الأجنبية،على سبيل المثال اذا اراد مدير الاستثمار الذي يتحكم في محفظة أسهم دولية أن يستخدم سوق الفوركس لشراء وبيع عدة أزواج من العملات من أجل سداد قيمة الأوراق المالية الأجنبية التي يرغبون في شرائها.

تجار الفوركس

نحن نأتي إلى تجار الفوركس الأفراد (أنت وأنا)،تنمو صناعة تجارة الفوركس بالتجزئة كل يوم مع ظهور منصات تداول الفوركس وسهولة الوصول إليها على الإنترنت،تجار التجزئة في تبادل العملات الأجنبية يدخلون السوق بشكل غير مباشر إما عن طريق وسيط أو بنك،هناك نوعان رئيسيان من وسطاء الفوركس الذين يسهلون لنا المضاربة في سوق العملات:الوسطاء والتجار،يعمل الوسطاء كوكيل للتاجر من خلال محاولة العثور على أفضل سعر في السوق وتنفيذه بالنيابة عن العميل،لهذا فإنها تتقاضى عمولة أعلى من السعر الذي تم الحصول عليه في السوق،ويطلق على التجار أيضاً صانعي السوق لأنهم يصنعون السوق للتاجر ويعملون كطرف مقابل في معاملاتهم،ويشيرون إلى السعر الذي هم على استعداد للتعامل معه ويتم تعويضهم من خلال الفارق،وهو الفرق بين سعر البيع والشراء (وسنتطرق الى المزيد عن هذا لاحقًا).

مزايا التداول في سوق الفوركس:

  • الفوركس هو أكبر سوق في العالم،مع أحجام يومية تتجاوز 5 تريليون دولار في اليوم الواحد. وهذا يعني سيولة كثيفة مما يجعل من السهل الدخول والخروج من الصفقات.
  • التجارة وقتما تشاء: لا يوجد جرس افتتاح في سوق الفوركس،يمكنك الدخول أو الخروج من صفقة عندما تريد من يوم الأحد حوالي الساعة 5 مساءً بالتوقيت الشرقي إلى يوم الجمعة حوالي الساعة 4 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة.
  • سهولة الوصول: يمكنك تمويل حساب التداول الخاص بك مع ما يصل إلى 250 $ في العديد من وسطاء التجزئة وبدء التداول في نفس اليوم في بعض الحالات. مباشرة من خلال تنفيذ الأمر يسمح لك بالتداول بنقرة ماوس.
  • التركيز على عدد أقل من أزواج العملات بدلاً من التخلف عن محاولة تحليل العديد من الأزواج .
  • حرية التجارة في أي مكان في العالم مع المتطلبات الوحيدة كونه جهاز كمبيوتر محمول واتصال بالإنترنت.
  • تداول بدون عمولات مع العديد من صانعي السوق للبيع بالتجزئة وانخفاض تكاليف المعاملات بشكل عام مقارنة بالأسهم والسلع.
  • التقلب يسمح للتجار بالربح في أي حالة سوق ويوفر فرص تداول أسبوعية عالية الاحتمال،أيضا لا يوجد أي انحياز في السوق الهيكلي مثل التحيز الطويل في سوق الأوراق المالية،وبالتالي فإن المتداولين لديهم فرصة متساوية للربح في الأسواق الصاعدة أو الهابطة.

في حين يعتبر سوق الفوركس سوقًا كبيرة للتجارة،إلا أنني أشير إلى جميع المبتدئين بأن التداول يحمل في طياته إمكانات الربح والمخاطرة. يأتي العديد من الناس إلى الأسواق وهم يفكرون فقط في الربح ويتجاهلون المخاطر التي تنطوي عليها،وهذه هي الطريقة الأسرع لتخسر كل أموال حسابات التداول الخاصة بك،إذا كنت ترغب في بدء تداول سوق الفوركس على المسار الصحيح،فمن الأهمية بمكان أن تكون على علم وتقبل حقيقة أنك قد تخسر في أي صفقة تداول معينة.

مقدمة من موقع التداول بسهولة easytradeweb.com

قد يعجبك ايضا

اترك رد