fbpx

الاستثمار في عملة الفرنك السويسري

تعتبر عملة الفرنك السويسري ورمزها (CHF) أحد أصول الملاذ الآمن في عالم المال والاستثمار ففي الأوقات العصيبة للأسواق يحتفظ المستثمرين بأموالهم بـ عملة الفرنك وهي العملة الوطنية لسويسرا حيث أنها ستحتفظ بقيمتها مهما كانت الظروف ففي 2007 و2008 دفعت الأزمة الاقتصادية المستثمرين القلقين لشراء عملة الفرنك السويسري كاحتياطي آمن.

حث أن أدائه الثابت خلال أزمة الديون الأوروبية أدى إلى زيادة شعبية عملة الفرنك وفي هذه المقالة سوف نذكر طرق الاستثمار في عملة الفرنك والأدوات المالية الخاصة بها مثل صناديق الاستثمار المتداولة وخيارات الفوركس التي تسمح للمستثمرين بتداول عملة الفرنك السويسري دون شراء العملة فعليًا.

لماذا تعتبر عملة الفرنك قوية جدًا؟

في عام 2011 عندما كانت أزمة الديون الأوروبية تتفاقم قام الاتحاد الأوروبي والمستثمرون الدوليون الذين يبحثون عن الأمان بشراء عملة الفرنك السويسرية مما أدى إلى ارتفاع قيمة العملة.

ثن بدأ الفرنك السويسري الأقوى بالتسبب بالضرر لصادرات البلاد وحينها قرر صناع السياسة في سويسرا وضع سقف ثابت لعملتهم عند 1.20 مقابل اليورو في محاولة لمنع الفرنك السويسري من أن يصبح قويًا للغاية.

وللحفاظ على هذا السقف طبع البنك المركزي السويسري المزيد من عملة الفرنك واشترى اليورو معهم، وفي خطوة غير متوقعة في يناير 2015 حرر البنك الوطني السويسري عملته فجأة عن طريق إزالة السقف الثابت الذي كان قد فرضه على الفرنك السويسري مقابل اليورو لما يزيد قليلاً عن ثلاث سنوات.

وكانت هذه الخطوة بمثابة صدمة لسوق الفوركس وأدت إلى ارتفاع قيمة عملة الفرنك وهو عملة مستقرة ومحافظة على قيمتها خاصة خلال الفوضى التي تلت ذلك حيث تكبد العديد من المتداولين والوسطاء خسائر فادحة.

وعلى الرغم من القرار غير المتوقع وتداعياته لا يزال المستثمرون يرون الفرنك السويسري كملاذ آمن مدعوم بنظام مالي قوي واقتصاد تنافسي قوي.

اقرأ أيضا مؤشر قوة العملة وكيفية حساب قوة العملة

طرق الاستثمار بـ عملة الفرنك السويسري:

وفقًا لبنك التسويات الدولية يمثل الفرنك السويسري حوالي 5 ٪ من معاملات الصرف الأجنبي العالمية فزوج الدولار الأمريكي والفرنك السويسري ورمزه (USD / CHF) المعروف بين المتداولين هو سادس أكثر أزواج العملات تداولًا. وفيما يلي بعض الطرق التي يمكن من خلالها استثمار عملة الفرنك السويسري:

صناديق الاستثمار المتداولة  (ETFs):

تم إطلاق صندوق الاستثمار بالفرنك في عام 2006 وهو يتتبع سعر الفرنك السويسري مقابل الدولار الأمريكي ويعد الوصول إلى الأسواق السويسرية من خلال صندوق يتم تداوله في البورصة خيارًا جيدًا لأولئك الذين يتطلعون إلى الاستفادة من الفرص التكتيكية على المدى القصير والفرص الإستراتيجية على المدى الطويل دون الحاجة إلى امتلاك حساب صرف أجنبي.

ومن أهم مزايا هذا الصندوق أنه يمكن المستثمرين من استخدام حسابات الوساطة التقليدية الخاصة بهم لشراء أسهم ETF ويتم التعامل مع هذه الأوراق المالية على أنها أوراق مالية عادية بتكاليف معاملات أقل بكثير من تكاليف معاملات سوق العملات العادية والصرافة.

السوق الفورية لتداولات عملة الفرنك:

هي الطريقة الوحيدة التي يوفر بها سوق الأوراق المالية منصة لشراء وبيع الأسهم لإن سوق الصرف الأجنبي المعروف باسم الفوركس هو منصة التداول بعملات مختلفة.

لكن قبل دخول أسواق الفوركس لابد لك من اكتساب بعض المعرفة الأساسية بالسوق من خلال دورة التداول أو التعلم الذاتي ونحن في التداول بسهولة نقدم لك ذلك مجانا من خلال ندواتنا وتوصياتنا ومقالاتنا التعليمية لنجعل من السهل عليك فتح حساب تداول فوركس والبدء في تداول العملات.

وينتمي زوج العملات الفرنك مقابل الدولار إلى فئة الأزواج الرئيسية بمعنى إنه من بين أزواج العملات الأكثر تداولًا وسيولة في سوق الصرف الأجنبي فوركس.

العقود الآجلة والخيارات:

هناك طريقة أخرى للاستثمار في الفرنك السويسري وهي من خلال العقود الآجلة والخيارات ويعتقد الكثير من الناس خطأً أن فرصة تداول هذه المشتقات المالية تقتصر فقط على الأسهم.

ويتم تداول هذه المنتجات في العديد من البورصات حول العالم وتعتبر بورصة شيكاغو التجارية (CME) الأكثر شهرة وأدخلت بورصة شيكاغو التجارية العقود الآجلة للفرنك السويسري في عام 1972 تليها خيارات الفرنك السويسري في عام 1985.

اقرأ أيضا أفضل مؤشرات العقود الاجلة

الخلاصة:

مما سبق نخلص إلى أنه يجب على المهتمين بالاستثمار في عملة الفرنك السويسري أن يتذكروا أن أسواق الصرف الأجنبي مثل أسواق الأسهم معرضة لحالات الصعود والهبوط التي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على الصفقات والمراكز.

وعلى الرغم من أن الفرنك السويسري عادة ما يكون مستقرًا إلا أن قرار البنك الوطني السويسري الأخير بفك ارتباط قيمة الفرنك باليورو فجأة أدى إلى زعزعة استقرار العملة مما أدى إلى ارتفاع قيمتها.

وهذه الحلقة هي تذكير آخر بأن حركة العملة تعتمد بشكل كبير على سياسات وإجراءات البنوك المركزية بالإضافة إلى الاقتصاد الكلي.

وعلى الرغم من وجود المخاطر فإن عملة الفرنك السويسري الذي يعتمد على الاقتصاد السويسري والنظام المالي السليمين سيظل أحد خيارات الاستثمار الأكثر أمانًا.

تعرف على العلاقة بين الدولار الامريكي والفرنك السويسري USD/CHF

Avatar of رانيا جول

رانيا جول الدولة : الاردن خبرة 10 سنوات في التحليل الفني والتقني لاسواق الفوركس والاسهم ولدي الخبرة لكتابة تقارير يومية لجميع الاسهم والعملات والمعادن والنفط والعملات وتغطية أهم الأخبار وأفضل التحليلات للأسواق ، بدأت العمل في شركات الوساطة من عام 2006 الى 2013 ، وانا الان اشارك اخوتي في بناء هذا العمل المتميز والصرح التعليمي الرائد التداول بسهولة وجعله من الرواد في مجال الفوركس وسوق المال و الاعمال العربية ، من أهم أدواتي بالتحليل تحليل الموجات ، تحليل حركة السوق بناء على الأخبار ، التحليل الفني والتقني وما وراء التحليل وبعض المؤشرات الفنية .

التعليقات مغلقة.