التحليل الزمني.. ما هي الزوايا السعرية الزمنية؟

في عام 1908 قدم وليام جان نظرية لتوصيف تحركات الأسعار في الأسواق المالية، والتي بناها على أساس أن السعر يتحرك في دورات زمنية محددة مثله مثل أي شيء في الكون فمثلًا حالات الطقس تمر بأربعة فصول:  الخريف الربيع إلخ..، كان وليم جان أول شخص يقوم بتوصيف الأسعار بناءً على صيغة رياضة، ونجح جان في تكوين ما يعرف بمربع التسعة الذي استخلص منه تطبيقات عدة في نظرية، في هذه المقالة سنتطرق بشيء من التفصيل إلى واحدة من أكثر تلك التطبيقات استخدمًا وهي الزوايا السعرية الزمنية، سنتعرف على مفهومها وعلى كيفية التداول من خلالها بناء على الأشكال الهندسية، مع شرح لمؤشر يقوم بتبسيط عملية رسم وتحديد الزوايا على الرسم البياني.

ما هي الزوايا السعرية الزمنية؟

هي طريقة يمكن من خلالها توضيح العلاقة بين السعر والزمن من أجل التنبؤ بالتحركات القادمة، عن طريق تحديد مناطق الدعم والمقاومة، الفكرة الأساسية في استخدام الزوايا السعرية الزمنية، هي أن السعر يتحرك في نطاق محدد يمكن قياس تلك النطاقات عن طريق الزوايا الهندسية، عند تحديد الزوايا الأولى يمكن توقع مكان ووقت الزوايا التالية.

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

الفكرة الأساسية التي بنيت عليها الزوايا السعرية الزمنية

تم استخلاص الفكرة الأساسية للزوايا السعرية الزمنية من خلال مربع التسعة الذي طوره جان، بني مربع التسعة على الأرقام التالية وهي 1،2،3،4،5،6،7،8،9 حيث تدور هذه الأرقام مع عقارب الساعة وتبدأ من 1 إلى 9 لتكمل زاوية دوران 360 درجة ثم يبدأ بعد ذلك المربع في تكوين دورة جديدة بداية 10 وحتى 25، لاحظ الشكل التالي لمربع التسعة.

مربع التسه
مربع التسعة

ستلاحظ في الشكل السابق أن مربع التسعة يتكون من دورات متتالية، حيث إن كل دورة تمثل زاوية 360 درجة.

عند تحديد الزاوية التي ارتد منها السعر يمكن تحديد الزوايا القادمة التي سيصل عليها السعر ويحدث ارتداد، لنفترض أن السعر كان يسير على شكل مربع  أي أنه يتحرك بزاوية 90 درجة و حدث له ارتداد عند رقم 431 الموجود في مربع التسعة، وكان يسير في الاتجاه الصاعد أي مع عقارب الساعة، من خلال الشكل السابق يمكن توقع سعر الارتداد القادم عن طريق الدوران بزاوية 90 درجة من نقطة الارتداد الأولى أي عند رقم 452 سيحدث ارتداد أو أن السعر سيصل إلى هذا المستوى.

تعال نطبق ذلك على الرسم البياني، ولكن قبل أخذ مثل سنحتاج إلى معرفة كيفية الحصول على الأرقام الموجودة على مربع التسعة من خلال السعر؟

الأمر بسيط جدًا كل ما عليك فعله هو أخذ الجذر التربيعي للسعر ولكن بدون فاصلة التي تكون بين الأرقام فمثلا إذا أردنا معرفة كم يساوي سعر الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي عند 1.59727 على مربع التسعة.

سنقوم أولًا بإزالة الفصلة ليصبح الرقم 159727 بعد ذلك نأخذ الجذر التربيعي لهذا الرقم بواسطة الآلة الحاسبة، ليظهر لنا الرقم التالي 399.6586 سنقوم بتقريب الرقم ليصبح عدد الصحيح بدون كسور ليصبح 399.

معنى ذلك أن السعر1.59727 يمثل رقم 399 على مربع التسعة 

الآن هيا نأخذ مثال على ذلك، لاحظ الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

في الشكل السابق حدث ارتداد السعر عند 1.45967 وكان الاتجاه هابطًا، أي عكس عقارب الساعة ونريد الحصول على الزاوية القادمة أو الارتداد القادم، سنقوم أولًا بأخذ الجذر التربيعي للسعر حتى نحصل على الرقم الموجود على مربع التسعة ليصبح 382 ثم نقوم بالدوران في عكس اتجاه عقارب الساعة فلنجرب مثال زاوية 45 (سنتعرف في ما بعد على كيفية تحديد الزاوية) أي عند رقم 372.

الآن سنقوم بتربيع الرقم حتى نرجعه إلى أصل ليصبح 13834 سنقوم بإضافة الفاصلة التي كانت بعد رقم واحد ليصبح 1.3834 ستلاحظ أنه نفس السعر الذي حدث ارتداد بالقرب منه.

بالطبع لا يتم الحساب بهذه الطريقة ولكن هذه الفكرة الأساسية التي بنيت عليها الزوايا السعرية الزمنية، لا تقلق سيتضح الأمر أكثر بعد قليل.

كيف يتم حساب القيمة التي سيصل إليها السعر بناء على زاوية الارتداد؟

يتم حساب القيمة التي من المتوقع أن يصل إليها السعر بناء على المعادلة الرياضية التالية:

قيمة السعر عند زاوية معينة =(الجذر التربيعي للسعر+أو- معامل الزاوية) مع تربيع القوس بالكامل.

حيث إن معامل الزاوية =قيمة الزاوية مقسومة على 180.

واذا كان السعر في الاتجاه الصاعد يكون الحساب بالجمع وإذا كان في الاتجاه الهابط يكون الحساب بالطرح.

هيا بنا نطبق ذلك على المثال التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

في المثال السابق كان السعر عند قمة 1.1406، ونحتاج أن نعرف السعر الذي سيصل إليه السوق عند الدوران دورة كاملة بزاوية 360 درجة.

سنقوم أولًا بأخذ الجذر التربيعي للسعر بعد إزالة الفاصلة ليصبح 106.79، ثم نقوم بحساب معامل الزاوية، بقسمة 360 على 180  لتصبح 2 .

بعد ذلك نقوم بطرح معامل الزاوية من الجذر التربيعي للسعر و نقوم بتربيعهما ليصبح 10982 سنقوم بإضافة فاصلة بعد الرقم الأول ليعود السعر كما كان ليصبح 1.0982 ، ستلاحظ أنه هو نفسه السعر الذي وصل إليه السوق وهو موضح على الرسم البياني.

بالطبع نحن لن نستخدم تلك الطريقة فهي معقدة، وتحتاج إلى الكثير من الحسابات، سنقوم باستخدام مؤشر الأستاذ حمادة سلام وهو يعمل على نفس المعادلة التي شرحناها في الأعلى، الحقيقة أن المؤشر عمل رائع يستحق الشكر والتقدير للأستاذ حمادة سلام، وكل من عمل عليه، يُذكر أيضًا أن الأستاذ أبو حمزة قد قام بتطوير نسخة منه بالإضافة إلى تطوير شركة شيفرود، النسخة التي سنستخدمها اليوم هي من تطوير شركة شيفورد.

سنقوم بتحميل المؤشر من هنا

بعد ذلك ستقوم بإضافة المؤشر إلى ملف المؤشرات في منصة الميتاتريدر، ثم تقوم بإضافته إلى الرسم البياني كما في الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

 بعد ذلك سيظهر لك كما في الصورة .

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

ستلاحظ أن هناك نافذة صغيرة ظهرت في الجزء السفلي على يسار الشاشة، كما في الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

تتبع الأرقام على الصورة لتتعرف على إعدادات المؤشر.

1- في هذا الخيار يمكنك تغير  اتجاه رسم الزوايا  حيث أن UP تعني إلى أعلى و DN  تعني إلى أسفل.

2- في هذا الخيار يمكنك التحكم في حجم زاوية الارتداد.

3- في هذا الخيار يمكنك التحكم في حجم الفاصلة الزمنية( عدد الشموع داخل كل دورة  زمنية).

4- هذا الخيار يحدد إزاحة الخطوط، تختلف الإزاحة من إطار زمني إلى آخر حيث إنها تساوي 1000000 على الأطر الزمنية الصغير بداية من دقيقة وحتى نصف ساعة، وتساوي 10000 على الإطار الزمني الساعة ، وتساوي 1000 على الأطر الكبير بداية من 4 ساعات و اليومي والأسبوعي والشهري.

5- يوفر عدة أدوات مختلفة، وهي مستويات الخطوط الخاصة بالزوايا، ومروحة اللجان المطورة، وشكل النجمة، بالإضافة إلى القناة الزمنية التي سنستخدمها  اليوم.

6-الإطار الزمني المستخدم 

الآن بعد أن فهمت الأساس الذي بنيت عليه الزوايا السعرية الزمنية وتعرفت على المؤشر الذي يسهل تلك العملية هيا بنا نتعمق أكثر وندرس الأشكال الهندسية والتي تعتبر من أفضل التطبيقات المستخدمة في الزوايا السعرية الزمنية.

الأشكال الهندسية 

الأشكال الهندسية: هي إحدى تطبيقات الزوايا السعرية الزمنية يمكن من خلال تلك الأشكال معرفة السعر الذي من المتوقع أن يصل إليه السوق وذلك عن طريق معرفة زاوية الارتداد، حيث إن لكل شكل من الأشكال زاوية ارتداد خاصة به كما أن لكل شكل خصائص منفردة تميزه عن غيره من الأشكال الأخرى.

يوجد عدد كبير من تلك الأشكال سنتعرف في هذه المقالة على أشهرها وأكثرها تكرارًا واستخدامًا في التداول.

الشكل الدائري 

الشكل الأول معنا هو الشكل الدائري، يتميز هذا الشكل بقوة التحركات خلاله وغالبًا ما يكون في الاتجاهات طويلة المدى، أول زاوية ارتداد داخل هذا الشكل هي زاوية 360 درجة، أي أن السعر يتحرك دورة كامل دون حدوث أي تصحيحات خلال تلك التحركات.

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

في هذه الشكل يبدأ السعر من الزاوية صفر ويتحرك إلى الزاوية 360 مباشرة بدون حدوث أي ارتداد للزاويا التي أقل من 360 درجة، لاحظ الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

في الشكل السابق قمنا برسم مؤشر الزوايا السعرية الزمنية من القمة  وكانت أول زاوية ارتداد هي 360 درجة ، وبم يحدث أي ارتداد لأي زاوية أقل من 360، هي إحدى الحالات التي تكون فيها الشكل الدائري وهي من الصفر إلى 360 مباشرة .

هناك حالة أخرى للشكل يتكون فيها الشكل على مرحلتين الأولى على الارتداد إلى  الزاوية 270  وصولًا إلى أي من الزوايا التالية زاوية 180 أو زاوية 135 أو زاوية 90 نادرا ما يصل إلى الزاوية 45.

لاحظ الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

لاحظ في الشكل السابق أننا قمنا برسم المؤشر من قاع، وحدث ارتداد السعر عند الزاوية 270 ثم هبط إلى الزاوية 180 وصعد مباشرة إلى الزاوية 360.

 

يتضح من الأمثلة السابقة أن زاوية الارتداد في الحالة الأولى هي 360 درجة ولا توجد أي زاوية فرعية، وأن زاوية الارتداد في الحالة الثانية هي زاوية 270 ، وتوجد ثلاث زوايا فرعية من المتوقع أن يحدث استئناف الاتجاه إلى أي منها، وهي الزاوية 180، والزاوية 135، والزاوية 90 وقد يصل إلى الزاوية 45.

مع الأخذ في الاعتبار أن اختراق السعر للزاوية صفر(القاع المرسوم منه مؤشر الزوايا) يعني فشل الشكل.

كيف يتم تداول هذا الشكل؟

 في الحالة الأولى لا نستطيع التداول على هذا الشكل لأن زاوية الارتداد هي 360، ولا يمكن توقع أن السعر قد يصل إليها، أما في الحالة الثانية يتم عقد صفقات بيع أو شراء حسب الاتجاه عند الارتداد وإغلاق شمعتين أعلى أي من الزوايا الفرعية.

الشكل المستقيم  

في هذا الشكل يتم تقسيم الدائرة إلى نصفين حيث إن زاوية ارتداد في هذا الشكل تكون نصف زاوية الارتداد في الشكل الدائري أي أنها تساوي 180 درجة ثم يرتد مرة أخرى من الزاوية 360، يتميز هذا الشكل بوجود زخم قوي في اتجاه حركة السعر، ولكنه أقل من الشكل الدائري.

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

 

الزاوية الفرعية لهذا الشكل هي الزاوية 90 والزاوية 45 ثم يتم استئناف الاتجاه وصول إلى الزاوية 360، لاحظ الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

في الشكل السابق ستلاحظ أننا قمنا برسم مؤشر الزوايا السعرية الزمنية من القمة، وحدث ارتداد للزوج عند الزاوية 180 ثم صعد مرة أخرى إلى الزاوية 90 والتي استئنف منها الاتجاه الهابط ووصل إلى الزاوية 360.

في الشكل السابق ستلاحظ أن السعر تمحور حول الزاوية 180، لذلك ينصح دائمًا بعدم الدخول في صفقات إلا بعد التأكد من كسر الزاوية والإغلاق أسفل منها بشمعتين، لو أننا تسرعنا في الدخول بمجرد الوصول إلى الزاوية 180 لكنا قد خسرنا الكثير من النقاط، أو خسرنا الصفقة بالكامل.

الشكل المثلث 

يسمى هذا الشكل بالشكل الثلاثي لأنه يتم فيه تقسيم زوايا الدائرة 360 درجة على ثلاثة، لتصبح زاوية الارتداد الخاصة به هي  120، ويمكن استخدام زاويتان لتصبح 240 هي زاوية الرئيسية  الثانية ويضاف الزاوية الثانية لتصبح 360 الرئيسة ارتداد الثالثة ويكون السعر وقتها قد أكمل دورة كاملة.

 

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

 مما سبق يتضح أن زاويا الرئيسية لشكل المثلث هي 120 و 240 و360 الزاويا الفرعية هي  الزاوية 60  والتي يصل منها إلى الزاوية 360 ، لاحظ الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

في الشكل السابق ستلاحظ أننا رسمنا مؤشر الزوايا السعرية الزمنية من قمة وحدث ارتداد للسعر عند الزاوية 120 ووصل منها إلى الزاوية 60 ثم استأنف اتجاهه الهابط ووصول إلى الزاوية الرئيسة  الثانية عند 240 ثم إلى زاوية 360 ليكمل دورة كاملة.

عند التداول على هذا الشكل نضع أمر جني الأرباح عند الزاوية التالية لأن السعر في بعض الأحيان لا يكمل الشكل، نحن نريد تجنب ذلك ويمكن إعادة الدخول مرة أخرى بعد التأكد من كسر مستوى هذه الزاوية والإغلاق أسفل منها بشمعتين.

الشكل الرباعي

الشكل الرباعي من الأشكال التي تتكرر بشكل كبير على الرسم البياني، يتم خلاله تقسيم زاوية الدائرة على 4 لتصبح زاوية ارتداد الأولى هي 90، وارتد منها إلى الزاوية الفرعية 45، ثم يتحرك نحو الزاوية الرئيسة الثانيه 180، ثم يتحرك إلى الزاوية 270 ثم يتحرك مرة أخرى إلى الزاوية 360 .

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

ليس شرطًا أن يحدث ارتداد من الزاويا الرئيسة الثانية والثالثة والرابعة،قد يحدث وقد لا يحدث، لاحظ الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية

في الشكل السابقة كان السعر يسير على شكل رباعي، بدأ السعر من الزاويه 90 ثم صحح منها إلى الزاوية 45 ، ثم صعد إلى الزاوية 180، ثم صحح وصعد إلى الزاوية 270 لكنه لم يصحح بالقرب منها كما ذكرنا أعلاه ، ثم صعد وأكمل الدورة إلى الزاوية 360.

اعتقد أنك الآن قد فهمت الفكرة الأساسية التداول باستخدام الزوايا السعرية الزمنية، يمكنك التطبيق على كافة الأشكال وليس الأشكال التي شرحناها فقط فهناك عدد 12 شكلًا، بالطبع لا نستطيع جمعها في مقالة واحدة، سنذكر منها الزاويا الأساسية والزوايا الفرعية لكل شكل.

الشكل الخماسي 

سنقوم في الشكل الخماسي بقسمة زاوية الدائرة التي تمثل الدورة كاملة وهي 360 على خمسة وهي عدد أضلاع الشكل لنحصل على زاوية الارتداد الأولى وهي 72، ثم يرتد السعر منها إلى الزاوية الفرعية 36 والتي تمثل نصف مسافة الزاوية 72 ، ثم إلى الزاوية 144 وهي ضعف الزاوية 72،  ثم إلى الزاوية 216 ، ثم إلى الزاوية 288 ، ثم يكمل الدورة إلى الزاوية 360.

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

الشكل السداسي 

في هذا الشكل سنقوم بقسمة زاوية الدائرة وهي 360 على عدد أضلاع الشكل لنحصل على أول زاوية ارتداد وهي 60 ليصحح السعر منها إلى الزاوية الفرعية 30 والتي تمثل منتصف الزاوية 60، ثم يصل إلى الزاوية الرئيسية التالي وهي 120 والتي تمثل ضعف الزاوية 60، ثم يصل إلى الزاوية الرئيسية التي تليها وهي الزاوية 180 والتي تمثل ثلاثة أضعاف الزاوية 60 ثم إلى الزاوية 240، ثم إلى الزاوية 360.

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

الشكل السباعي 

في هذا الشكل سنقوم بتقسيم زاوية الدائرة وهي 360 على عدد أضلاع الشكل، لتصبح زاوية الارتداد الأولى 51.42 ثم يصحح السعر منها إلى الزاوية الفرعية 25.71، ثم استئناف الاتجاه ليصل إلى 102.85، ثم إلى الزاوية 154.28، ثم إلى الزاوية 205.71، ثم إلى الزاوية 257.14، ثم إلى الزاوية 308.57، ثم إلى الزاوية 360. 

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

الشكل الثماني

في هذا الشكل سنقوم بتقسيم زاوية الدائرة وهي 360 على عدد أضلاع الشكل لنحصل زاوية الارتداد الأولى وهي 45، ثم يصحح إلى الزاوية الفرعية 22.5 ثم يستئنف الاتجاه ليصل 90، ثم إلى الزاوية 135، ثم إلى الزاوية 180، ثم إلى الزاوية 225، ثم إلى الزاوية 270، ثم إلى الزاوية 315، ثم إلى الزاوية 360.

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

الشكل التساعي 

في هذا الشكل سنقوم بتقسيم زاوية الدائرة وهي 360 على عدد أضلاع الشكل لنحصل علي زاوية الارتداد الأولى وهي 40 ليصحح السعر منها إلى الزاوية الفرعية 20 ثم يستئناف الاتجاه ليصل الي الزاوية 80، ثم إلى الزاوية 120، ثم إلى الزاوية 160، ثم إلى الزاوية 200، ثم إلى الزاوية 240، ثم إلى 280،ثم إلى الزاوية 320،ثم إلى الزاوية 360. 

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

الشكل العشاري

في هذا الشكل سنقوم بتقسيم زاوية الدائرة وهي 360 على عدد أضلاع الشكل لنحصل علي زاوية الارتداد الأولى وهي 36 ليصحح السعر منها إلى الزاوية الفرعية  18، ويستئنف الاتجاه إلى الزاوية 72، ثم إلى الزاوية 108،ثم إلى الزاوية 144،ثم إلى الزاوية  180، ثم إلى الزاوية 216، ثم إلى الزاوية 252، ثم إلى الزاوية 288، ثم إلى الزاوية 324، ثم إلى الزاوية 360. 

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

الشكل الحادي عشر 

في هذا الشكل سنقوم بتقسيم زاوية الدائرة وهي 360 على عدد أضلاع الشكل لنحصل على زاوية الارتداد الأولى وهي 32.73، ليصحح السعر منها إلى الزاوية الفرعية 16.36، ويستئناف الاتجاه  إلى الزاوية 65.45، ثم إلى الزاوية 98.19، ثم إلى الزاوية 130.90، ثم إلى الزاوية 163.64،ثم إلى الزاوية 196.36، ثم إلى الزاوية 229.09،ثم إلى الزاوية 261.5،ثم إلى الزاوية 294.55،ثم إلى الزاوية 227.27،ثم إلى الزاوية 360. 

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

الشكل الثاني عشر

في هذا الشكل سنقوم بتقسيم زاوية الدائرة وهي 360 على عدد أضلاع الشكل لنحصل على زاوية الارتداد الأولى 30 ليصحح السعر منها إلى الزاوية الفرعية 15، ويستئنف الاتجاه إلى الزاوية 60، ثم إلى الزاوية 90، ثم إلى الزاوية 120، ثم إلى الزاوية 150، ثم إلى الزاوية 180، ثم إلى الزاوية 210، ثم إلى الزاوية 240، ثم إلى الزاوية 270، ثم إلى الزاوية 300، ثم إلى الزاوية 330، ثم إلى الزاوية 360. 

 

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

مما سبق يتضح أن جميع الأشكال السابقة يمكن حسابها بالطريقة التالية:

أولًا: تقوم بقسمة 360 على عدد أضلاع الشكل لتحصل على زاوية الارتداد الأولى.

ثانيًا: تأخذ نصف زاوية الارتداد لتحصل على الزاوية الفرعية.

ثالثًا: تزيد في الزوايا بمقدار زاوية الارتداد حتى تصل إلى الزاوية 360، وذلك من أجل الحصول على بقية الزوايا الرئيسية.

ملاحظة* في الغالب لا تكمل الأشكال بداية من الشكل السداسي وحتى الشكل الثاني عشر دورتها كاملة وصول إلى زاوية 360 درجة.

ملاحظة* قد يتخطى السعر الزاوية الفرعية، ولكن الشكل يفشل في حال تخطى السعر للزاوية صفر.

الفواصل الزمنية

  • تمثل الفواصل الزمنية عدد الشموع التي سيتحرك خلالها السعر، أي أنه يمكن توقع موعد ارتداد  السعر من مستوى معين من خلال تحديد الفواصل الزمنية.
  • ذكرنا أعلاه في إعدادات المؤشر أن هناك خيارًا لتحديد الفواصل الزمنية، ولكن السؤال على أي أساس تحدد تلك الزاوية؟ 
  • القاعدة الافتراضية لتحديد الفواصل الزمنية هي أن تكون الفاصلة الزمنية نصف الزوايا السعرية، أي إذا كانت زاوية ارتداد تساوي 120، فإن الفاصلة الزمنية تساوي 60، وإذا كانت الزوايا السعرية الزمنية تساوي 180 فإن الفاصلة الزمنية تساوي 90، وهكذا.
  • ولكن في بعض الأحيان تكون حركة السعر سريعة نوعا ما، في هذه الحالة ستلاحظ السعر قد دخل في المربع التالي قبل تخطى الفاصلة الزمنية، في هذه الحالة سنقوم بأعداد الفاصلة الزمنية بحيث تكون ربع الزاوية السعرية وليس النصف.
  • وأيضًا قد تكون حركة السعر بطيئة، ستلاحظ أن السعر أنهى المربع الأول ولم يدخل إلى المربع الثاني، في هذه الحالة سنقوم بإعداد الفاصلة الزمنية لتكون مساوية للزاوية السعرية، إذا أنهى السعر المربع الأول ولم يدخل في الثاني سنقوم بمضاعفة الفاصلة الزمنية مرة اخرى لتصبح ضعف الزاوية السعرية.

لاحظ الشكل التالي:

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

في الشكل السابق كان السعر يسير على شكل مثلث أي أن زاوية الارتداد كانت تساوي 120، قمنا بتحديد الفاصلة الزمنية نصف زاوية الارتداد وكانت الحركة بطيئه حيث إن السعر أنهى المربع الأول ولم يدخل المربع الثاني، قمنا بتكبير الفاصلة الزمنية لتصبح مساوية للزاوية السعرية لتصبح 120، وكانت النتيجة كما في الصورة التالية.

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

حيث أيضًا أن السعر أنهى المربع الأول ولم يدخل في المربع الثاني ، ثم قمنا بمضاعفة الفاصلة الزمنية، لتصبح 240، وكانت النتيجة كما في الصورة التالية .

الزوايا السعرية الزمنية
الزوايا السعرية الزمنية

ستلاحظ في الشكل السابق أن السعر كان يتحرك داخل القناة ولم يخرج عنها، كان يدخل في النطاق المحدد له، وأكمل الدورة في المعاد المحدد له، كما هو موضح على الرسم البياني.

في نهاية المقالة أتمنى أن تكون قد استفدت بشكل جيد عن طريقة عمل الزوايا السعرية الزمنية، وكيفية التداول عليها، وأذكرك دائمًا أنه لا يجب أن تقوم بالتداول مباشرة على حساب حقيقي بواسطة أي طريقة أو استراتيجية تعلمتها إلا بعد اختبارها وتجربتها على حساب تجريبي والتاكد من أنك اتقنتها بشكل جيد.

الاستنتاج 

  • الزويا السعرية الزمنية: هي طريقة يمكن من خلالها توضيح العلاقة بين السعر والزمن من أجل التنبؤ بالتحركات القادمة، عن طريق تحديد مناطق الدعم والمقاومة، الفكرة الأساسية في استخدام الزوايا السعرية الزمنية، هي أن السعر يتحرك في نطاق محدد يمكن قياس تلك النطاقات عن طريق الزوايا الهندسية، عند تحديد الزوايا الأولى يمكن توقع مكان ووقت الزوايا التالية.
  • تم استخلاص الفكرة الأساسية للزوايا السعرية الزمنية من خلال مربع التسعة الذي طوره جان.

يتم حساب القيمة التي من المتوقع أن يصل إليها السعر بناء على المعادلة الرياضية التالية:

قيمة السعر عند زاوية معينة =(الجذر التربيعي للسعر+أو- معامل الزاوية) مع تربيع القوس بالكامل.

حيث إن معامل الزاوية =قيمة الزاوية مقسومة على 180.

وإذا كان السعر في الاتجاه الصاعد يكون الحساب بالجمع وإذا كان في الاتجاه الهابط يكون الحساب بالطرح.

الأشكال الهندسية: هي أحد تطبيقات الزوايا السعرية الزمنية  يمكن من خلال تلك الأشكال معرفة السعر الذي من المتوقع أن يصل إليه السوق وذلك عن طريق معرفة زاوية الارتداد، حيث إن  لكل شكل من الأشكال زاوية ارتداد خاصة به، كما أن لكل شكل خصائص منفردة تميزه عن غيره من الأشكال الأخرى.

يمكن حساب زاوية الأشكال الهندسية من خلال الطريقة التالية:

أولًا: تقوم بقسمة 360 على عدد أضلاع الشكل لتحصل على زاوية الارتداد الأولى.

ثانيًا: تأخذ نصف زاوية الارتداد لتحصل على الزاوية الفرعية.

ثالثًا: تزيد في الزوايا بمقدار زاوية الارتداد حتى تصل إلى الزاوية 360، وذلك من أجل الحصول على بقية الزوايا الرئيسية.

في الغالب لا تكمل الأشكال بداية من الشكل السداسي، وحتى الشكل الثاني عشر دورتها كاملة وصول إلى زاوية 360 درجة.

توجد حالتان للشكل الدائري الأولى يتحرك فيها السعر من الزاوية صفر إلى الزاوية 360 مباشرة دون القيام بتصحيح لأي من الزوايا الأقل، أما الحالة الثانية يتحرك فيها السعر من الزاوية صفر إلى الزاوية 270 ليصحح منها إلى الزاويا الفرعية 180 أو أسفل منها ثم يكمل إلى الزاوية 360.

اقرأ المزيد : 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.